باستثناء "رياضيات العلمي"

ارتياح طلابي عام من مستوى امتحانات "شتوية التوجيهي"

تم نشره في الخميس 14 كانون الثاني / يناير 2016. 01:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 14 كانون الثاني / يناير 2016. 01:27 صباحاً
  • طلاب "توجيهي" لحظة خروجهم من إحدى قاعات الامتحان بعمان أول من أمس.-(تصوير: أسامة الرفاعي)

آلاء مظهر         

عمان - اختتمت أمس آخر امتحانات شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) في دورتها الشتوية للعام الحالي، أبدى معظم الطلبة المتقدمين للامتحان ارتياحهم للمباحث التي امتحنوا فيها، ولم يشذ عن هذا الرأي سوى طلبة الفرع العلمي، الذين شكوا من صعوبة مبحث الرياضيات.
ولم يسجل اليوم الأخير من الامتحان أي اعتراضات أو شكاوى على طبيعة أسئلة المباحث التي تقدم إليها الطلبة.
ولوحظ، بوجه عام، انخفاض عدد الاعتراضات في هذه الدورة، خلافا لدورات سابقة كانت تشهد شكاوى تتعلق بصعوبة الأسئلة وبكونها "فوق المستوى التحصيلي للطلبة".
وأشاد طلبة بامتحانات الدورة الحالية، مبدين ارتياحا ورضا كبيرين عن مستوى أسئلة الامتحانات التي قدموها والأجواء المحيطة بها، باستثناء مبحث الرياضيات للفرع العلمي، الذي اعترض طلبة على "صعوبة" أسئلته في أول أيام الامتحانات.
وسجلت لجان الامتحان 380 مخالفة لتعليمات عقد الامتحان للدورة الحالية حتى أول من أمس، في حين سجلت إجمالي المخالفات في الدورة الشتوية الماضية 1543 مخالفة، مقابل 6000 مخالفة العام 2013.
ويشير هذا الرقم إلى انخفاض كبير وغير مسبوق في حجم المخالفات، قياسا مع أيام وجلسات امتحانية لدورات سابقة.
وكان نحو 114096 مشتركا ومشتركة من الفروع الأكاديمية والمهنية واصلوا أمس تأدية الامتحان في المباحث المقررة على جدول الامتحان، حيث امتحن طلبة الفرعين "الأدبي" و"الشرعي" في مبحث العربي تخصص المستوى الثالث، وفيزياء المستوى الثالث للفرع العلمي، وأساسيات الإدارة المستوى الثالث لإدارة المعلوماتية، فيما تقدم طلبة التعليم الصحي لمبحث الفيزياء المستوى الثاني.
كما امتحن طلبة الفرع الصناعي في مبحث فيزياء إضافية، وصناعات زراعية المستوى الثالث لطلبة (الزراعي)، وامتحن طلبة الفرع الفندقي والسياحي في مبحث سياحة وسفر المستوى الثالث٬ وطلبة الاقتصاد المنزلي في مبحث رسم وتصميم المستوى الثاني.
في حين امتحن طلبة الفرعين الأدبي والشرعي في الجلسة الثانية بمبحث العربي تخصص المستوى الرابع والمستوى الثالث، وطلبة الفرع الإدارة المعلوماتية في مبحث أساسيات إدارة المستوى الرابع، بينما امتحن طلبة التعليم الصحي في مبحث الكيمياء المستوى الثاني، وطلبة الفرع الفندقي والسياحي بمبحث سياحة وسفر المستوى الرابع.
وأبدى معظم الطلبة ارتياحهم لمجريات الامتحان ومستوى ونمطية الأسئلة في المباحث التي تقدموا إليها، لافتين إلى أن معظم القاعات شهدت "أجواء مريحة وهادئة، وسط انضباط ملحوظ من قبل الطلبة والمراقبين".
وأكد طلبة من الفرع العلمي أن مستوى أسئلة مبحث فيزياء المستوى الثالث جاءت "مباشرة ومن ضمن المقرر"، لافتين إلى أن "المدة الزمنية كانت متناسبة مع مستوى الامتحان".
وبينت الطالبة ديمة صبري (علمي) أن "أسئلة الفيزياء/ المستوى الثالث لم تكن صعبة وأنها جاءت مباشرة"، لافتة الى أن مدة الامتحان كانت "كافية، وتتناسب وقدرات الطلبة".
وأيدها الرأي الطالب زايد القيسي من الفرع نفسه، الذي أبدى ارتياحه ورضاه عن الامتحان، مشيرا إلى أن الأسئلة كانت "واضحة ومتناسبة مع قدرات الطلبة".
فيما أبدى طلبة فروع الأدبي والإدارة المعلوماتية ارتياحهم من مستوى ونمطية الأسئلة، لافتين إلى أنها جاءت "سهلة ومباشرة وضمن المقرر المدرسي، والمدة الزمنية المخصصة كافية".
وأظهرت نور محمد، من الفرع الأدبي، ارتياحها ورضاها عن الامتحان، مبينة أن أسئلة العربي التخصص المستوى الثالث كانت واضحة وتتناسب مع قدرات الطلبة.
وقالت ندى مدينات إن الأسئلة "سهلة ومباشرة وضمن المقرر المدرسي"، لافتة إلى أن "المدة الزمنية كافية، وأغلبية الطلبة أنهوا الإجابة قبل نهاية الوقت".
وشاركتهم الرأي الطالبة سارة محمد، من فرع الإدارة المعلوماتية، حيث قالت إن أسئلة امتحان أساسيات إدارة المستوى الثالث "لم تكن صعبة، ومدة الامتحان كافية، وراعت الفروقات بين الطلبة".
ورأى طلبة في فروع الزراعة والاقتصاد المنزلي والصناعي والفندقي والسياحي أن الأسئلة كانت من "ضمن المنهاج المقرر ولا غموض فيها"، لافتين "إلى سهولة الامتحان ومناسبته لقدراتهم، وبأن الأجواء كانت مريحة في القاعات، والمدة الزمنية كافية".
وهذا ما أكده ماهر حسني، من الفرع الصناعي، الذي قال إن أسئلة مبحث فيزياء إضافية المستوى الرابع كانت من "ضمن المنهاج المقرر، والمتمكن من دراسته يستطيع الإجابة عنها بسهولة"، لافتا إلى أن "المدة الزمنية كافية".
وأثنى على ذلك رأفت جمال، فرع الاقتصاد المنزلي،  الذي أكد أن امتحان مبحث رسم وتصميم المستوى الثاني كان ضمن "المتوسط"، والمدة الزمنية "كافية" بالنسبة له، وتتناسب مع "قدرات الطلبة".
وشاركه الرأي الطالب راشد، من الفرع الزراعي، قائلاً إن أسئلة مبحث صناعات زراعية المستوى الثاني، جاءت "سهلة ومن المنهاج والكتاب المدرسي"، مؤكدا أن المدة الزمنية المقررة لجلسة الامتحان "مناسبة لطبيعة ومستوى الأسئلة".

alaa.mathher@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »البرنامج غير منطقي وظالم للعلمي (باسل)

    الخميس 14 كانون الثاني / يناير 2016.
    ارجوا افراد موضوع عن برنامج الامتحان حزمة الفيزياء احياء لانه كان ظالم وضيع جهد فصل كامل
    اولا : مش معقول العلمي يبدا باول يوم رياضيات انا راح علي اول نصف ساعة لاني كنت مصدوم من رهبة الامتحان عداك انه الامتحان نفسه كان صعب
    ثانيا : الفيزياء بالبرنامج الاصلي كان امامه يومين عطل وبسسب الظروف الجوية تاجل للاربعاء بنصف يوم استراحة وبعد امتحان صعب الاحياء والثقافة ليش ما حطوه الخميس حرام عليكم ..معقول لو اثلجت قبل الرياضيات رح يلتزموا بتعليمات التاجيل وما يحطوا امامه يوم استراحة ..انا بقول انه تعليمات التاجيل بحاجة لمراجعه بحيث يكون استثناء بوضع يوم استراحة لبعض المواد الصعبة او يكون تحديد الموعد من قبل لجنة وليس تعليمات جامدة وهذا ما ذبحنا بتاجيل الفيزياء
    ارجوا التركيز على هذه النقاط للخروج بالدروس المستفادة بمايخص برنامج الامتحان وتعليمات التاجيل وشكرا