طلب اجتماع طارئ لمجلس الأمن حول المناطق السورية المحاصرة

تم نشره في الخميس 14 كانون الثاني / يناير 2016. 01:20 مـساءً
  • مجلس الأمن الدولي خلال جلسة سابقة

الأمم المتحدة- أعلن السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة الخميس أن باريس ولندن وواشنطن طلبت عقد اجتماع طارىء لمجلس الامن الدولي للمطالبة برفع الحصار عن مناطق سورية عدة بينها بلدة مضايا.

وقال فرنسوا دولاتر ان هذا الاجتماع الذي قد يعقد اعتبارا من الجمعة يهدف "الى تنبيه العالم الى المأساة الانسانية التي تشهدها مضايا ومدن اخرى (محاصرة) في سورية".

واضاف ان هذه المبادرة تهدف ايضا "الى المساهمة في تأمين ظروف اكثر ملاءمة لاستئناف الحوار بين الاطراف السوريين"، وذلك قبل عشرة ايام من بدء مفاوضات السلام المقررة في جنيف.

واضافة الى البلدان الثلاثة، تحظى هذه الخطوة بتأييد نيوزيلندا واسبانيا، العضوين غير الدائمين في مجلس الامن. (أ ف ب)

 

التعليق