ديوكوفيتش وسيرينا يتقدمان للدور الثالث

فيدرر يحقق فوزه الـ300 في الغراند سلام

تم نشره في السبت 23 كانون الثاني / يناير 2016. 01:00 صباحاً
  • روجيه فيدرر يوقع على كاميرا تلفزيونية بعد فوزه على ديميتروف أمس - (أ ف ب)

بطولة أستراليا المفتوحة

ملبورن- حقق السويسري روجيه فيدرر المصنف ثالثا فوزه الـ300 في بطولات الغراند سلام لكرة المضرب في طريقه إلى الدور الرابع من بطولة أستراليا المفتوحة في ملبورن.
وتغلب فيدرر أمس الجمعة في الدور الثالث على البلغاري غريغور ديميتروف السابع والعشرين 6-4 و3-6 و6-1 و6-4، متجنبا ما حصل معه العام الماضي حين سقط في هذه المحطة أمام الإيطالي اندرياس سيبي، ليكون أسرع خروج له في البطولات الكبرى في 14 عاما.
لكن الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول وحامل اللقب تجنب الوقوع في فخ سيبي كما حصل مع فيدرر العام الماضي وتغلب عليه في نفس الدور بعد مقاومة قوية 6-1 و7-5 و7-6 (8-6).
ويحمل فيدرر الرقم القياسي في عدد القاب الغراند سلام برصيد 17 لقبا، منها أربعة في ملبورن أعوام 2004 و2006 و2007 و2010، ولكن لقبه الاخير في البطولات الكبرى يعود الى ويمبلدون الانجليزية العام 2012.
لم تكن مباراة السويسري سهلة أمس واحتاج إلى ساعتين و40 دقيقة للفوز على ديميتروف، مؤكدا تفوقه التام عليه بتحقيق الفوز الخامس في خمس مواجهات جمعت بينهما حتى الآن.
وخسر فيدرر ارساله مرة واحدة فقط، فيما انتزع ارسال منافسه اربع مرات، ونجح بنفيذ 18 ارسالا نظيفا.
وعانى ديميتروف من آلام في كوعه الايمن وتلقى العلاج عدة مرات خلال المباراة.
وتبقى افضل نتيجة للبلغاري في ملبورن وصوله إلى ربع النهائي العام 2014 قبل ان يخسر امام الاسباني رفاييل نادال، وقال السويسري "كنت في وضع صعب بعد خسارة المجموعة الثانية، فغريغور كان يلعب جيدا، وعانيت امامه بعض الشيء".
وتابع "لم اشعر بأن ما حصل معي العام الماضي سيتكرر اليوم لانني بدأت البطولة بشكل جيد في طريقي إلى الدور الثالث".
ويلتقي فيدرر في مباراته المقبلة مع البلجيكي دافيد غوفين الخامس عشر الفائز على الاسترالي دومنييك تييم التاسع عشر 6-1 و6-3 و7-6 (7-2) و7-5.
وفي المباراة الثانية، اجتاز ديوكوفيتش عقبة سيبي الخطير في مواجهة الكبار وتابع طريقه إلى الدور الرابع لملاقاة الفرنسي جيل سيمون الرابع عشر الفائز على الارجنتيني فيديركو ديلبونيس 6-3 و6-2 و6-1.
وعلق الصربي على فوزه قائلا "بدأت المباراة بشكل رابع وقدمت مستوى جيدا وقويا لنحو 30 او 40 دقيقة، ثم بدأ سيبي يرسل جيدا ويوجه كرات سريعة وقوية من الخط الخلفي للملعب ما جعلني في وضعية الدفاع".
واضاف "سيبي لاعب خبير شارك في العديد من البطولات وفاز على فيدرر العام الماضي هنا ويعرف كيف يخوض هكذا مباريات، وأنا بالتالي سعيد لأنني تخطيته".
وتابع "الفوز يمنحني الثقة لتقديم المزيد في هذه البطولة، فلدي رغبة كبيرة في الفوز باللقب السادس في استراليا".
ويسعى ديوكوفيتش إلى تكرار انجاز العام الماضي حين احرز 11 لقبا منها 3 في بطولات الغراند سلام (استراليا المفتوحة وويمبلدون الانجليزية وفلاشينغ ميدوز الاميركية)، وكان على بعد خطوة من أن يصبح ثامن لاعب في التاريخ يحرز ألقاب الغراند سلام الأربعة في عام واحد لكنه خسر نهائي رولان غاروس الفرنسية امام السويسري ستانيسلاس فافرينكا.
وحقق ديوكوفيتش 82 فوزا في الموسم الماضي مقابل 6 هزائم فقط بينها 3 هزائم امام فيدرر.
كما أنه يسعى إلى اللقب السادس في ملبورن، لمعادلة الرقم القياسي في عدد الالقاب في ملبورن المسجل باسم الاسترالي روي ايمرسون، ما سيرفع رصيده الى 11 لقبا كبيرا حيث سيعادل ايضا رقمي السويدي بيورن بورغ والاسترالي رود لايفر.
وكان الصربي بدأ العام الحالي بشكل رائع ايضا باحرازه لقب بطل دورة الدوحة بفوزه بسهولة تامة على نادال في النهائي 6-1 و6-2، علما بأن نادال ودع بطولة استراليا من الدور الأول بخسارته امام مواطنه فرناندو فرداسكو.
وتأهل إلى الدور الثالث ايضا كل من الياباني كي نيشيكوري السابع بفوزه على الاسباني غييرمو غارسيا-لوبيز السادس والعشرين 7-5 و2-6 و6-3 و6-4، والفرنسي جو ويلفريد تسونغا التاسع بتغلبه على مواطنه بيار-هوغ هيربير 6-4 و7-6 (9-7) و7-6 (7-4)، والفرنسي جيل سيمون الرابع عشر على الارجنتيني فيديركو ديلبونيس 6-3 و6-2 و6-1، والبلجيكي دافيد غوفين الخامس عشر على حساب الاسترالي دومينيك تييم التاسع عشر 6-1 و3-6 و7-6 (7-2) و7-5.
سيرينا ورادفانسكا تواصلان مشوارها
واصلت كل من الأميركية سيرينا ويليامز المصنفة اولى وحاملة اللقب والبولندية انييسكا الرابعة مشوارها بتأهلهما الى الدور الرابع.
وفازت سيرينا على الروسية داريا كاساتكينا 6-1 و6-1 في 44 دقيقة، وستلتقي في الدور المقبل مع الروسية الأخرى مارغاريتا غاسباريان التي تغلبت على الكازخستانية يوليا بوتينتسيفا 6-3 و6-4.
وتسعى الاميركية (34 عاما) إلى معادلة رقم الالمانية شتيفي غراف التي احرزت 22 لقبا في بطولات الغراند سلام، وهي كانت على وشك تحقيق ذلك لكنها منيت بخسارة مفاجئة في نصف نهائي بطولة فلاشينغ ميدوز الاميركية أمام الايطالية روبرتا فينتشي التي عادت وسقطت في النهائي امام مواطنتها فلافيا بينيتا.
وعانت سيرينا من الاصابات وهي لم تلعب كثيرا منذ أيلول (سبتمبر) الماضي، علما بانها شاركت في كأس هوبمان خلال الشهر الحالي لكنها اضطرت الى الانسحاب لاصابة في ركبتها.
من جهتها، تغلبت رادفانسكا على البورتوريكية مونيكا بويغ 6-4 و6-0، وستواجه البولندية في مباراتها المقبلة الالمانية آنا-لينا فيدرسام التي اقصت الايطالية روبرتا فينتشي الثالثة عشرة بفوزها عليها 0-6 و6-4 و6-4.
وعانت رادفانسكا من آلام في قدمها اليسرى التي اضطرتها إلى الانسحاب من دورة سيدني مطلع العام، وطلبت المعالجة الفيزيائية في المجموعة الأولى.
وعلقت رادفانسكا على معاودة الآلام قائلة "اعتقد بأن الألم اصبح مرادفا لاسمي ويجب ان اعتاد عليه لأن الأدوية لا تنفعني".
وكانت البولندية انهت العام الماضي بشكل رائع بتتويجها ببطولة الماسترز للاعبات الثماني الأوليات.
كما تأهلت الروسية ماريا شارابوفا الخامسة إلى الدور الرابع بفوزها على الأميركية لورن ديفيس بصعوبة 6-1 و6-7 (5-7) و6-0 في مباراة استغرقت ساعتين و14 دقيقة.
وتواجه الروسية في مباراتها المقبلة السويسرية بيليندا بنسيتش الثانية عشرة التي تغلبت على الأوكرانية كاترينا بوندارنكو 4-6 و6-2 و6-4.
والفوز يحمل الرقم 600 لشارابوفا في مسيرتها الاحترافية حتى الآن، وقالت الروسية "في بطولة للغراند سلام يمكن توقع اي شيء، ولكنني سعيدة للطريقة التي أنهيت بها المباراة".
وقد يجمع الدور ربع النهائي شارابوفا مع سيرينا ويليامز في حال نجحتا بالتأهل. وتميل الكفة بوضوح لمصلحة الاميركية في مواجهاتها مع الروسية التي بدأت العام 2004. -(أ ف ب)

التعليق