القضاء الإيطالي يلاحق رؤساء أندية بسبب التهرب الضريبي

تم نشره في الثلاثاء 26 كانون الثاني / يناير 2016. 02:42 مـساءً
  • نائب رئيس ميلان ادريانو غالياني

ميلانو- يواجه عدد من المسؤولين في أندية إيطالية من الدرجتين الأولى والثانية تهم التهرب من الضرائب وتزوير حسابات من بينهم رؤساء أندية، وذلك بحسب ما كشفت وسائل الإعلام المحلية اليوم الثلاثاء.

وذكرت شبكة "سكاي سبورت" وصحيفة "غازيتا ديلو سبورت" اليوم الثلاثاء أن المدعي العام في نابولي فتح تحقيقا بتهمة التهرب الضريبي وتزوير حسابات، وقد أشارت الثانية إلى مصادرة اصول مالية تبلغ قيمتها نحو 12 مليون يورو.

ويطال التحقيق رئيس نابولي اوريليو دي لورنتيس ونظيره في لاتسيو كلاوديو لوتيتو ونائب رئيس ميلان ادريانو غالياني اضافة إلى النجم الأرجنتيني السابق هرنان كريسبو الذي يشرف حاليا على مودينا من الدرجة الثانية.

كما تشمل لائحة المتهمين لاعب باريس سان جرمان الفرنسي حاليا ونابولي سابقا الأرجنتيني ايزيكييل لافيتزي.

وأشارت وسائل الإعلام الإيطالية أن الشرطة المالية اجرت صباح اليوم الثلاثاء سلسلة من عمليات التفتيش في سياق هذا التحقيق. - (أ ف ب)

التعليق