نمو مبيعات التجزئة بمنطقة اليورو أكثر من المتوقع في كانون الثاني

تم نشره في الجمعة 4 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

بروكسل - أظهرت بيانات أمس ارتفاع مبيعات التجزئة بمنطقة اليورو أكثر من المتوقع في كانون الثاني (يناير) بينما تم إجراء تعديل كبير لمبيعات ديسمبر كانون الأول بما يشير إلى ارتفاع إنفاق المستهلكين.
وقال معهد الإحصاء التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات) إن مبيعات التجزئة ارتفعت 0.4 % في يناير كانون الثاني  (يناير) على أساس شهري لتزيد 2.0 % على أساس سنوي.
وكان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاعا شهريا نسبته 0.1 % وزيادة سنوية 1.3 %.
وعدل يوروستات بيانات كانون الأول (ديسمبر) بالرفع لتظهر زيادة شهرية نسبتها 0.6 % بدلا من 0.3 % وارتفاعا سنويا قدره 2.1 % مقارنة مع 1.4 % في البيانات الأولية.
وتعد مبيعات التجزئة مؤشرا على طلب المستهلكين الذي كان واحدا من المحركات الرئيسية لاقتصاد منطقة اليورو في 2015 وإن كانت قد هبطت على أساس شهري في سبتمبر أيلول وأكتوبر تشرين الأول.
وقال هاورد آرتشر الخبير الاقتصادي لدى آي.اتش.إس جلوبال انسايت "ربما يعطي المستهلكون منطقة اليورو أقوى آمال النمو في الوقت الراهن.. لا تزال العوامل الأساسية تبدو معقولة لإنفاق المستهلكين في منطقة اليورو إذ يعزز انكماش الأسعار القوة الشرائية بينما تحسنت أسواق العمل بصفة عامة".
غير أن معنويات المستهلكين تراجعت في شباط (فبراير) ومن ثم لا يزال من المنتظر معرفة ما إن كان الإنفاق قد زاد في ذلك الشهر. وقال تونيس بورسينز الخبير الاقتصادي لدى آي.إن.جي " لن يعتبر البنك المركزي الأوروبي هذه البيانات الإيجابية عن مبيعات التجزئة من المسلمات في اجتماعه الأسبوع المقبل. - (رويترز)

التعليق