عرفة يفتتح مؤتمر "الوقف على البحث العلمي وأثره في الشهود الحضاري"

تم نشره في الاثنين 7 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً

عمان- نظمت كلية الشريعة في جامعة آل البيت بالتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية والمنتدى العالمي للوسطية، المؤتمر العلمي الدولي الرابع بعنوان "الوقف على البحث العلمي وأثره في الشهود الحضاري".
وقال رئيس جامعة آل البيت، الدكتور ضياء الدين عرفة "إن انعقاد هذا المؤتمر يأتي من قناعات الجامعة بتحقيق أهدافها وربطها بمتطلبات الحداثة والتنمية الوطنية الشاملة"، مؤكدا أن لقاء اليوم هو تجسيد للتعاون بين البحث العلمي وأهله في الجامعات ومؤسسات المجتمع وقطاعاته العامة والخاصة للتداول بالبحث والتمحيص وتبادل المعرفة السبل الكفيلة بتطوير الصيغة الوقفية وإمكانية توظيفها لتغطي مظلتها مرفقا من أهم المرافق في حياتنا العلمية.
ولفت الى أهمية أن يتعدى دور الوقف النمطية وانعكافه على تمويل المجالات الدينية، إنما يجب أن ينبعث في حياتنا المعاصرة من جديد في مجالات الحياة الأخرى، مؤكدا أن المؤتمر ومحاوره ومواضيعه لا بد أن تكون نتائجه وانعكاساته إيجابية على تطوير الممارسة الوقفية وإلباسها ثوبها الحضاري الذي يليق بها في حياتنا المعاصرة، وخاصة عمليات تمويل البحث العلمي والإنفاق على مختلف التجارب والدراسات البحثية في شتى أنواع العلوم والتخصصات والمعارف.
وأكد الدكتور عرفة، أن إدارة الجامعة ستتابع توصيات المؤتمر العلمي وتنفيذ الأفكار الايجابية والاجتهادية التي ستتمخض عنه، مؤملا أن يفضي الى الإعلان عن إطلاق مشروع إنشاء مجمع لكلية الشريعة بطريقة السهم الوقفي، وبخاصة أن المخططات الهندسية جاهزة لتنفيذ المشروع، مثمنا جهود الداعمين والمنظمين والمشاركين في إنجاح فعاليات هذا المؤتمر.

التعليق