روحاني متحديا القضاء: خاتمي خدم إيران

تم نشره في الثلاثاء 8 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً

طهران - اشاد الرئيس الايراني المعتدل حسن روحاني امس في خطاب بثه التلفزيون مباشرة بالرئيس الاصلاحي الاسبق محمد خاتمي رغم حظر القضاء على وسائل الاعلام نشر اسمه أو صوره.
وهي المرة الاولى التي يعبر فيها روحاني رجل الدين المعتدل عن رأيه بهذا الوضوح في خاتمي الذي يتهمه المحافظون الاكثر تشددا في النظام بانه كان احد المحرضين على الحركة الاحتجاجية التي جرت في 2009 بعد اعادة انتخاب الرئيس المحافظ السابق محمود احمدي نجاد.
وقال روحاني في خطاب في مدينة يزد (وسط) "بعد المرشد الاعلى الذي لعب دورا رئيسيا في تعبئة الشعب، كل شخصيات البلاد وخصوصا تلك التي تشكل فخر هذه المدينة، دعت الايرانيين الى المشاركة في الانتخابات التشريعية" في 26 شباط/فبراير.
وكان روحاني يتحدث امام حشد يردد هتافات "يحيا روحاني" و"يحيا خاتمي" الذي ترأس ايران من 1997 الى 2005 ويتحدر من محافظة يزد.
وستنظم دورة ثانية في نيسان/ابريل المقبل لانتخاب 69 نائبا بينما من المقرر اجراء الانتخابات الرئاسية في 2017.
وخفض التلفزيون الحكومي مرات عدة صوت البث المباشر حتى لا تسمع الهتافات، لكن الصور والهتافات بثت مباشرة على شبكات التواصل الاجتماعي.
وقال روحاني ان "ايران البطلة لن تنسى ابدا الذين خدموها وعملوا من اجل عظمتها (...) لا احد يمكنه فرض نسيان أسمائهم".
ويمنع قرار قضائي وسائل الاعلام من الحديث عن خاتمي او نشر صور او تسجيلات فيديو له.
وخاتمي الذي ما زال يتمتع بشعبية كبيرة متهم بانه لعب دورا اساسيا في انتخاب الرئيس روحاني في 2013.
وقد نجح في تحقيق انسحاب المرشح الاصلاحي محمد رضا عارف من السباق وشكل تحالفا مع اكبر هاشمي رفسنجاني الرئيس الاسبق المعتدل من 1989 الى 1997 داعيا الناخبين الى التصويت لروحاني.
وشكل خاتمي ورفسنجاني تحالفا ايضا في الانتخابات التشريعية الاخيرة التي سمحت للاصلاحيين والمعتدلين الذين يدعمون روحاني، بالفوز بـ95 مقعدا في الدورة الاولى مقابل 103 مقاعد للمحافظين. -  (ا ف ب)

التعليق