"نزاهة النواب" تبحث تعزيز التعاون مع الشيوخ الفرنسي

تم نشره في الأربعاء 9 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً
  • أعضاء لجنة النزاهة النيابية يلتقون وفدا من الشيوخ الفرنسي في باريس - (من المصدر)

عمان - الغد - بحثت لجنة النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق النيابية وعدد من أعضاء مجلس الشيوخ الفرنسي، سبل التعاون بين البلدين وتعزيزها وتطويرها.
فقد التقت اللجنة، بمبنى مجلس الشيوخ الفرنسي، السناتور نانالي غوليت عضو المجلس، ونائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع ورئيس مجموعة مجلس شيوخ فرنسا – دول الخليج، ونائب رئيس لجنة التحقيق في التهرب الضريبي.
وأكد النائب الثاني لرئيس مجلس النواب خميس عطية عمق العلاقات الثنائية بين البلدين التي أرسى دعائمها جلالة الملك عبدالله الثاني والقيادة الفرنسية، لافتاً إلى الدور الذي تقوم به باريس لدعم الأردن في تحمل تبعات اللجوء السوري.
وأشار عطية إلى ضرورة وقوف المجتمع الدولي بأكمله مع الأردن لمساعدته فيما يقوم به من واجب إنساني نيابة عن العالم بأسره اللاجئين السوريين.
بدوره، تحدث رئيس "النزاهة النيابية" أمجد آل خطاب عن دور اللجنة، التي أنشأت حديثاً، وإمكانية الاستفادة من التجربة الفرنسية بهذا المجال.
كما تحدث النائب عامر البشير عن التحديات التي تواجه الأردن في مجال التهرب الضريبي، وإمكانية الاستفادة من التوصيات التي قدمتها اللجنة المشكلة بمجلس الشيوخ الفرنسي لمعالجة هذه الظاهرة بما يتلائم وخصوصية المجتمع الأردني.
ويرأس البشير اللجنة المشكلة من لجنة النزاهة والشفافية لمعالجة التهرب الضريبي بالمملكة.
على صعيد متصل، قال عطية، خلال اجتماع عقدته "نزاهة النواب" مع عضو مجموعة الصداقة الأردنية الفرنسية السناتور جيني لورجيو، إن الأردن ماض في عملية الإصلاح التي رسم معالمها جلالة الملك، متحديا المحيط الملتهب الذي يحيط بالمملكة، وذلك من خلال إنجاز منظومة الإصلاح السياسي، حيث تم إقرار قوانين اللامركزية والبلديات والانتخاب.
وفيما يتعلق بالإرهاب ومكافحته، قال عطية إن الإرهاب لا دين له، وان الأردن يرفض التطرف والعنف بكل أشكاله.
من جهته، أشار آل خطاب إلى الدور الذي يقوم به جلالة الملك في دعم القضية الفلسطينية، والشراكة مع الأصدقاء في الاتحاد الأوروربي، وعلى رأسهم فرنسا للوصول إلى حل عادل لهذه القضية التي تعتبر مركز الصراع بمنطقة الشرق الأوسط ومصدر عدم الاستقرار والتطرف وتفريخ الإرهاب.
ويضم وفد اللجنة، الذي يزور فرنسا حالياً، كل من النواب: خميس عطية وأمجد آل خطاب ومحمد البرايسة وعامر البشير وعدنان الفرجات وزيد الشوابكة.

التعليق