"قانونية النواب" تقر مشروع "النزاهة ومكافحة الفساد"

تم نشره في الأربعاء 9 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً

عمان - الغد- أقرت اللجنتان النيابيتان "القانونية" و"الاقتصاد والاستثمار" في اجتماعين منفصلين لهما أمس كلا على حدة، مشروعي قانونين هما "النزاهة ومكافحة الفساد" وقانون غرف التجارة.
فقد أقرت "قانونية النواب" مشروع قانون النزاهة ومكافحة الفساد لسنة 2015، بعد إجراء تعديلات على مواده، وسيتم عرضه على مجلس النواب قريباً لاتخاذ القرار المناسب بشأنه.
وقال النائب عبدالمنعم العودات، خلال ترؤسه اجتماع اللجنة، إن مشروع القانون جاء لتوحيد المرجعيات المتعلقة بالنزاهة الوطنية ومكافحة الفساد، من خلال إنشاء هيئة مستقلة تضم تحت جناحيها الهيئة الحالية لمكافحة الفساد وديوان المظالم.
وأضاف، انه جاء ايضا ترجمة لتوصيات اللجنة الملكية للنزاهة لتعزيز الدور الرقابي والعلاجي لكل أشكال الفساد وتعزيز منظومة النزاهة الوطنية.
وتابع، ان مشروع القانون يهدف إلى ترسيخ مبادئ العدالة والمساءلة وحسن الأداء، تحقيقاً للصالح العام ولضمان الالتزام بمبادئ النزاهة الوطنية ومكافحة اغتيال الشخصية وملاحقة كل من يرتب أياً من أفعال الفساد.
من جهة ثانية، أقرت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية القانون المؤقت رقم 70 لسنة 2003 قانون غرف التجارة.
وقال النائب عبدالله الخوالدة، خلال ترؤسه اجتماعاً للجنة بحضور وزيرة الصناعة والتجارة مها علي، إنه تم التوافق على معظم مواد مشروع القانون لتسهيل عمل الغرف والقطاعات التجارية والحرفية المختلفة وخدمة للمصلحة العامة.
وأضاف إن اللجنة أجرت بعض التعديلات على القانون من خلال إضافة مواد كي يتواءم مع القوانين والأنظمة في المملكة.
بدورها، دعت لجنة الريف والبادية النيابية، مؤسسة الإقراض الزراعي إلى التسهيل على المزارعين المشتكى عليهم في قضايا شيكات، وتخفيض نسبة الفوائد على القروض، وتخصيص جزء من أموال صندوق التعويضات البيئية لصالح صندوق الإقراض الزراعي.
وتم خلال اجتماع اللجنة برئاسة النائب فيصل الأعور، وحضور مدير عام المؤسسة محمد الحياري، مناقشة خطة المؤسسة لدعم المزارعين في البادية الأردنية.
وقال الأعور إن اللجنة بحثت عدداً من القضايا المتعلقة بمنح القروض الزراعية وتقديم التسهيلات لغايات التسديد والإعفاء من فوائد القروض.
واكد ان تسهيل إجراءات منح القروض يساهم في إنشاء المشاريع والحد من ظاهرتي الفقر والبطالة من خلال تشغيل الأيدي العاملة ومساعدة الأسر الريفية في إيجاد مصادر دخل تؤمن لهم الحياة الكريمة.
من جانبه، أكد الحياري أنه تم تخفيض نسبة الفوائد نقطتين مئويتين منذ شهر أيلول (سبتمبر) الماضي، معلناً عن أنه سيتم  قريباً افتتاح فرع ثان للمؤسسة في البادية الشمالية لخدمة المزارعين في محافظة المفرق. -(بترا)

التعليق