حزبيون: الإصلاح المتدرج عزز التحول الديمقراطي والاستقرار السياسي بالمملكة

تم نشره في الثلاثاء 15 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً

عمان -  قال حزبيون إن الأردن حقق إنجازات مهمة على صعيد القوانين الاصلاحية السياسية، ومنها قوانين الأحزاب السياسية واللامركزية والبلديات والانتخابات الذي يعد تاج الإصلاحات السياسية.
وأضافوا أمس أن التدرج في العملية الاصلاحية جعل ربيع الأردن أخضر دائما أزهر إصلاحات شاملة متدرجة في مختلف المجالات وليس بإجراءات فورية للوصل الى الديمقراطية الشاملة ما اسهم بتعزيز عملية التحول الديمقراطي والاستقرار السياسي.
وقال رئيس حزب الاتحاد الوطني النائب الكابتن محمد الخشمان إن المشهد السياسي الأردني وبالرغم من الظروف والتحديات الصعبة التي تواجهها المنطقة يمضي قدما بمسيرة الاصلاح الشامل المتدرج والمتوازن على كل الصعد .
واضاف اننا لا نزال في بداية الطريق لتنفيذ خارطة حزبية حقيقية ترقى الى مستوى تطلعات المواطنين والنهوض بالعمل الحزبي الى فضاءات اوسع والى حالة من التشاركية والفاعلية والانخراط في العمل الحزبي .
وشدد على تطبيق المنظومة التشريعية للأحزاب وتوفير الغطاء المالي الكافي لها ما يجعلها قادرة على تنفيذ برامجها ليس على مستوى الوطن ولكن على مستوى الاقاليم الموجودة فيها وبالتالي تساعد بعملية التنمية المحلية والمستدامة على المستوى الوطني، متطلعا الى تشكيل حكومات برلمانية حزبية.
وذكر ان التنظيمات الإرهابية لن تجد موطئ قدم لها على ثرى الأردن الطهور بفضل تكاتف الأردنيين جميعا والتفافهم حول قيادتهم الحكيمة والقوات المسلحة - الجيش العربي والامنية وانها ستجد كل القوة والحزم على مواجهتها
واجتثاثها.
وأعرب أمين عام حزب الإصــلاح الأردني الدكتور كليب الفواز عن الفخر لبدء الأردن عملية الاصلاح منذ أمد بعيد، مضيفا "لدينا عملية اصلاح متجذرة نسعى من خلالها الى تطوير الحياة السياسية".
واضاف انه اذا ما أردنا الوصول الى الحياة الحزبية الفاعلة فيجب على الاحزاب ان يكون لها دور رئيس، وان تنزل الى الشارع وتلامس احتياجات الناس وتقدم البرامج المقنعة وتسهم مع الدولة بنشر الثقافة الحزبية.
وقال امين عام حزب التجمع الوطني الأردني الديمقراطي (تواد) محمد يوسف العبادي إنه لا يمكن ان تكون ديمقراطية حقيقية دون وجود احزاب ناشطة على الساحة العامة، ولكن بالمقابل يجب على الاحزاب ان تقوم بالأعمال الوطنية على الساحة الأردنية وتحقيق التنمية المستدامة.
وطالب الدولة بتقديم الرعاية للأحزاب التي يجب ان تقف جميعا في خندق واحد ضد اي خطر يهدد الأمن القومي.-(بترا) 

التعليق