"الضمان" يتيح للمشترك التقدم للعرض على اللجنة الطبية

تم نشره في الخميس 17 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

عمان- أكد المركز الإعلامي بالمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي، أن قانون الضمان أتاح للمؤمن عليه الذي يعمل في القطاع الخاص، أو المشترك اختياريا، التقدم للمؤسسة بطلب فحصه وعرضه على لجنتها الطبية الأولية وهو على رأس عمله، مشمولاً بالضمان، لبيان مدى انطباق مفهوم العجز الكلي الطبيعي الدائم على حالته.
واضاف المركز ان العرض على اللجنة، يكون لمرتين فقط خلال مدة شمول المشترك بأحكام قانون الضمان، شريطة ألا تقل مدة اشتراكه عن 61 اشتراكا، منها 24 متصلاً قبل تقدّمه بطلب الفحص.
أما بالنسبة للعاملين في القطاع العام، فأشار الى أن اللجنة في المؤسسة، هي الجهة المختصة بإصدار التنسيب للمرجع المختص بإنهاء خدمات الموظفين العامين المشمولين بأحكام قانون الضمان، بعد إحالتهم إليها من اللجنة الطبية العليا الحكومية، لغايات استحقاق راتب العجز الكلي الطبيعي الدائم، أو راتب اعتلال العجز الجزئي الطبيعي الدائم.
وأضاف لجنة المؤسسة، هي من يقرر مدى انطباق مفهوم العجز على حالة المؤمن عليه؛ أكان عاملاً في القطاع الخاص، أو موظفاً عاماً أو مشتركاً اختيارياً، وقرارها قابل للاعتراض خلال 60 يوماً من اليوم التالي لتاريخ تبليغ القرار أمام اللجنة الطبية الاستئنافية في المؤسسة.
وأكد أن المؤسسة تلتزم بتنفيذ قرارات اللجنة المتعلقة بالمؤمن عليهم، من عرضوا عليها، وانطبق عليهم مفهوم العجز الطبيعي، شريطة إنهاء خدمة المؤمن عليهم خلال مدة لا تتجاوز 3 أشهر من تاريخ صدور القرار.
وأضاف المركز أنه يشترط لاستحقاق راتب اعتلال العجز الطبيعي الدائم، الكلي أو الجزئي، انتهاء خدمة المؤمن عليه، أو إيقاف اشتراكه الاختياري، مع تزويد المؤسسة بكتاب إنهاء خدمة من آخر منشأة عمل فيها.
وأكد أن صاحب راتب الاعتلال يعد خارجا بصورة نهائية من نطاق تطبيق أحكام قانون الضمان، ولا يشمل به عند عودته لعمل يتقاضى عنه أجراً، وبالتالي؛ لا يتوقف راتب الاعتلال في حال عودته للعمل.-(بترا)

التعليق