في ظل صعودها عالميا

ترجيح رفع أسعار المحروقات

تم نشره في الاثنين 21 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً
  • محطة محروقات

رهام زيدان

عمان- تشهد أسعار النفط ارتفاعا متزايدا في الأسواق العالمية منذ أسابيع، في ظل توجه أعضاء منظمة "اوبك" للتوافق على تثبيت حجم انتاج كل منهم يوميا، ما دفع تكهنات للتنبؤ بانعكاس هذه التحركات على أسعار المشتقات النفطية محليا، لناحية ارتفاعها بنسب ملحوظة.
وقال أمين سر نقابة اصحاب محطات المحروقات ومراكز التوزيع هاشم عقل ان نسبة الارتفاع في سعر خام برنت عن مستوياته في الشهر السابق تجاوزت حتى أمس الـ 20 %، فيما ارتفعت أسعار المشتقات النفطية في السوق العالمية ايضا بنسب كبيرة، حيث زاد سعر بنزين 90 بنسبة 10.7 % وبنزين 95 بنسبة 10.5 %، كما ارتفع سعر الكاز والسولار عالميا بنسبة 11 %.
وبين عقل ان هذه النسب عالية جدا وبمعدل زيادة 4 إلى 5 سنتات لكل لتر من هذه الاصناف، ما قد ينعكس محليا بزيادة تقدر بنحو 25 إلى 30 فلسا لكل لتر.
اما بالنسبة للغاز، بين عقل ان الزيادة في سعر الطن عالميا قاربت 5 دولارات منذ بداية الشهر الحالي ليصبح نحو 295 دولارا للطن، فيما كان 290 دولارا الشهر الماضي، مقدرا ان لاتنعكس هذه القيمة القليلة زيادة على سعره محليا.
واعتبر عقل ان تحركات "اوبك" وتصريحاتها حول نيتها تثبيت انتاج اعضائها من اهم الاسباب التي دفعت باتجاه زيادة أسعارالنفط في الفترة الاخيرة، متوقعا استمرار الزيادة في سعر برميل برنت اذا ما ثبت أعضاء "أوبك" فعلا حجم انتاج كل منهم من النفط، مشيرا إلى ان السوق العالمية تحتوي حاليا على فائض انتاج يومي من هذه الدول يقدر حجمه بنحو 750 ألف برميل.
وأظهر الرصد الذي تعده نقابة المحروقات ان معدل سعر خام برنت منذ بداية الشهرالحالي وحتى يوم الجمعة الماضي بلغ نحو 39.15 دولار للبرميل، مقارنة مع نحو 32.31 دولار، المعدل الذي اعتمدته الحكومة في التسعيرة النافدة منذ الأول من آذار (مارس) وبزيادة تقارب نسبتها نحو 21.16 %.
ومن المقرر ان تعدل الحكومة في آخر يوم من الشهر الحالي أسعار المشتقات النفطية للشهر الذي يليه بناء على معدل تحرك سعر الخام والمشتقات النفطية في الاسواق العالمية خلال 30 يوميا تسبق يوم التعديل.
وبحسب ما نقلته الوكالات العالمية، فإن أسعار النفط ارتفعت فوق 42 دولارا للبرميل يوم الجمعة الماضي، مسجلة أعلى مستوى هذا العام في رابع أسبوع من المكاسب على التوالي، بفعل الآمال بتثبيت كبار المنتجين مستويات الإنتاج وزيادة الطلب الموسمي وتراجع الدولار.
وارتفع خام برنت في العقود الآجلة 59 سنتا إلى 42.13 دولار للبرميل، بعد أن لامس أعلى مستوى في 2016 عند 42.31 دولار للبرميل، بينما ارتفع الخام الأميركي 64 سنتا إلى 40.84 دولار للبرميل بعد أن صعد إلى 40.93 دولار للبرميل. وصعد الخام القياسي 4.5 % ليغلق عند 40.20 دولار في الجلسة السابقة.
وصعدت أسعار النفط أكثر من 50 % من أدنى مستوى لها في 12 عاما (خام برنت 27 دولارا/ الخام الأميركي 26 دولارا)، منذ أن طرحت منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" فكرة تثبيت الإنتاج.

reham.zedan@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الاحتياط (محمود)

    الاثنين 21 آذار / مارس 2016.
    يجب زيادة المخزون النفطي في المملكة
  • »مواطن مدمر (سالم)

    الاثنين 21 آذار / مارس 2016.
    لما يكون الانخفاض المواقع الالكترونيه ما بتكتب الا اخر الشهر عن الترجيح اما الرفع بتكتب عن المحروقات ب20 الشهر شو يلي بتحكو عنه اخر رفع كان على 37 اما الان 39 حكومات تستهين بالشعب
  • »سياسة التسعير (محمد)

    الاثنين 21 آذار / مارس 2016.
    حسب سياسة التسعير فانه سيتم اعتماد الانخفاض و الارتفاع لشهر 2 وليس شهر 3
  • »ملع (محمد عوض الطعامنه)

    الاثنين 21 آذار / مارس 2016.
    قد لا تكون عقابيل هذا الرفع مؤلمة على قدرة الأفراد المستهلكون للمشتقات النفطية من الأردنين ، بمقدار الألم الكبير بسبب ما يرتبه هذا الرفع على ميزانية الدولة الأردنية التي تئن وترزخ تحت ضغوط العوز والفقر والديون وفي هذه الأوقات التي شهد السوق فيها انخفاض اسعار المشتقات النفطيه ! فكيف إذا ما ارتفعت الأسعار الى الحد الأعلى الذي كانت عليه قبل سنتين ؟ . ارى ان هذه الأخبار لا تبشر بخير إذا لم تبادر الحكومة من الآن لإجراء ما يلزم .