"الأردنية للسياحة الوافدة" تشارك في مؤتمر دولي في إسطنبول

تم نشره في الثلاثاء 22 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- شاركت الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة مؤخراً في فعاليات معرض "ACE of M.I.C.E" الدولي الذي انعقد في العاصمة التركية اسطنبول في الفترة ما بين 16 و19 آذار(مارس) الماضي.
وتأتي مشاركة الجمعية في هذا الحدث العالمي المهم بهدف تسويق الأردن كوجهة عالميّة لتنفيذ الاجتماعات والرحلات التحفيزية والمؤتمرات والمعارض (MICE).
ومعرض ACE of M.I.C.E هو المعرض التركي الأكثر شمولاً لفعاليات عملية التبادل بين الأعمال التجارية (B2B)؛ إذ يشارك به أهم الشركات العالمية العاملة في هذا القطاع، بالإضافة إلى الشركات التجارية والأفراد والمؤسسات المنظمة لتلك الفعاليات على الصعيدين المحلي والعالمي.
وشارك من الجانب الأردني في هذا المعرض إلى جانب 11 ألف مشارك دولي من 25 دولة كل من؛ الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة وهيئة تنشيط السياحة وعدد من ممثلي شركات السياحة والسفر الأردنية بالإضافة إلى الملكية الأردنية وثلاثة فنادق بدعم من مشروع تطوير السياحة المستدامة لتعزيز النمو الاقتصادي الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية من خلال تغطية نفقات سفر الوفد كجزء من دعم "الوكالة" المستمر لزيادة عدد الزوار الأتراك والجهات الأخرى للأردن لتنفيذ مثل هذه النشاطات والفعاليات.
ولقطاع الاجتماعات والرحلات التحفيزية والمؤتمرات والمعارض (MICE) الأردني أثر ايجابي كبير على تطوير السياحة في الأردن، ومساهم فعّال في دعم التنمية الاقتصادية، وتوفير فرص عمل في المجتمعات المحلية في جميع أنحاء المملكة، ولهذا السبب يعمل مشروع تطوير السياحة المستدامة لتعزيز النمو الاقتصادي مع شركاء عمله في الحكومة الأردنية وهيئة تنشيط السياحة والجمعية الأردنية للسياحة الوافدة، على دعم الجهود التسويقية، بهدف تطوير هذا القطاع وتحقيق النمو المطلوب في المستقبل.
من جهته، قال مدير مشروع تطوير السياحة المستدامة لتعزيز النمو الاقتصادي ابراهيم الاسطة "يعد قطاع الاجتماعات والرحلات التحفيزية والمؤتمرات والمعارض من المكوّنات الرئيسية للقطاعات السياحية بشكل عام، والسياحة الأردنية بشكل خاص، خاصة وأن عدد الفعاليات التي يتم عقدها عالمياً في السنة تبلغ حوالي 400 ألف مؤتمر ومعرض وبعائد سنوي بلغ 1.5 تريليون دولار أميركي على المستوى العالمي، و50 مليون دولار أميركي تقريباً على مستوى الأردن".
وأضاف "يدعم مشروع تطوير السياحة المستدامة لتعزيز النمو الاقتصادي، القطاع السياحي الأردني لتطوير استراتيجية لتنفيذ الاجتماعات والرحلات التحفيزية والمؤتمرات والمعارض (MICE)، وذلك بهدف جذب المزيد من الأعمال في هذا القطاع".
وفي السياق ذاته، قال مدير عام هيئة تنشيط السياحة د.عبدالرزاق عربيات "يعد الأردن وجهة مثالية للأعمال السياحية لما يتمتع به من وجود مرافق مؤهلة، ناهيك عن الطابع المضياف للعاملين في هذا القطاع كما يتميز الأردن باحتوائه على مزيج مميز من العروض المذهلة والمرافق التاريخية والثقافية والخدمات المهنية عالية الجودة".
وقالت رئيس الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة غادة النجار "تأتي المشاركة في هذا المعرض لتزويد المشغلين السياحيين الرئيسيين في الأردن بمدخل للسوق التركي والأسواق العالمية".
وزادت "قمنا بتنفيذ العديد من الاجتماعات الثنائية مع الشركات التركية والدولية ومنظمي الفعاليات بهدف تطوير العلاقات التجارية المشتركة وتطوير حجم الأعمال وتم الترويج للأردن كوجهة مثالية في هذا القطاع وهنالك فرصة كبيرة لنا لاستضافة العديد من الفعاليات الإقليمية والدولية".
وتقوم الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة وهيئة تنشيط السياحة بتقديم الأردن ومنتجاتها للشركات العالمية المهتمة في هذا القطاع، وتحديدا الشركات التركية، خاصة وأن السوق الأردني يعد مهما ومنافسا لهم من ناحية قرب المسافة وتوفر الرحلات الجوية بالشكل الذي يتزامن مع وجود شركات عالمية تبحث عن أماكن جديدة لتنفيذ هذه الفعاليات.

التعليق