"العمل" تبحث مع "المطاعم" تصويب أوضاع العمالة السورية

تم نشره في الأربعاء 30 آذار / مارس 2016. 01:00 صباحاً

عمان-الغد- بحث نقيب اصحاب المطاعم والحلويات رائد حمادة مع أمين عام وزارة العمل حماده ابو نجمه أول من أمس سبل تنظيم العمالة السورية العاملة في قطاع المطاعم.
وبين حمادة أن النقابة توصلت خلال الاجتماع مع وزارة العمل إلى صيغة تفاهم حول تصويب اوضاع هذه العمالة السورية المخالفة والعاملة في بعض المنشآت في قطاع المطاعم والحلويات من خلال السماح لهم بالعمل مع شرط تصويب أوضاعه من خلال وزارة العمل والحصول على التصاريح اللازمه له.
وأكد حمادة ان السماح للعمالة السورية العمل في قطاع المطاعم والحلويات لن يؤثر على العامل الأردني، حيث ان العامل السوري ينافس العمالة الوافدة الاخرى وليس العمالة الأردنية المحلية في ظل شح العمالة الأردنية، وعزوف الكثيرين عن العمل في هذا القطاع المهم والحيوي.
وقال حمادة إن النقابة تسعى دوما للوصول إلى أعلى مراحل التميز في مختلف المجالات سواء أكان على مستوى الجودة أو الخدمات التي يقدمها القطاع.
وبين أن النقابة تسعى خلال الفترات المقبلة إلى رصد احتياجات القطاع من العمالة الأردنية والإعلان عنها ضمن منظومة عمل يعلن عنها في حينها، حيث ان النقابة تسعى إلى رفد قطاعها بالعمالة الأردنية وذلك لتخفيف اعداد البطالة وتخصيص الأردنيين على العمل في هذا القطاع، خصوصا ان الامتيازات لدى العاملين في هذا القطاع أكثر بكثير من القطاعات الاخرى.
من جانب آخر، قال أمين عام وزارة العمل حمادة ابو نجمة إن الوزارة ستقوم، اعتبارا من الشهر المقبل، باغلاق أي مؤسسة في قطاع الحلويات والمطاعم تقوم بتشغيل عمالة سورية مخالفة.

التعليق