القسام تكشف عن صور لجنود إسرائيليين "أسرى لديها"

تم نشره في الجمعة 1 نيسان / أبريل 2016. 06:40 مـساءً - آخر تعديل في الجمعة 1 نيسان / أبريل 2016. 06:42 مـساءً
  • المتحدث باسم كتائب القسام أبو عبيدة في التصريح الصحفي

عمان-الغد- كشفت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس الفلسطينية صورا لأربع جنود إسرائيليين، مشيرة إلى أنهم بحوزتها دون أن تكشف أي تفاصيل حولهم.

وقال الناطق باسم كتائب القسام، أبو عبيدة، في تصريح صحفي بثته قناة الأقصى الفضائية اليوم الجمعة، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يكذب على شعبه فيما يتعلق بتصريحاته قبل أيام حول جنود الاحتلال المختطفين في قطاع غزة، ويضلل جمهوره وأهالي وذوي جنوده الأسرى.

وأضاف أبو عبيدة "إنه لا توجد أي اتصالات حول جنود العدو الاسرى وان اية معلومات عن مصير هؤلاء الجنود الاربعة لن يحصل عليها العدو".

وشدد في ختام كلمته القصيرة على "أنه يجب على الاحتلال أن يعي أن أي معلومات حول جنوده المختطفين لن تأتي إلا عبر دفع استحقاقات مشروطة قبل المفاوضات وبعدها".

وكان نتنياهو كشف الأحد الماضي عن حدوث "تطور مهم" بشأن الجنود الإسرائيليين المفقودين بقطاع غزة منذ العدوان الأخير صيف 2014.

وردًا على سؤال وجهه أحد الصحفيين لنتنياهو بشأن الجنود المفقودين والإسرائيلي "أبارا منغستو"، قال إن هناك جهودًا تبذل بهذا السياق، وأنه عقد لقاءات بهذا الخصوص قبل أيام، وتلقى بلاغًا مهمًا عن ذلك، دون الإفصاح عن فحواه.

وأضاف "هنالك جهود مضنية تجري بهذا الصدد، وأنا أجري لقاءات بهذا الشأن كل عدة أيام، وتم اطلاعي قبل يوميْن لا أكثر على تطور مهم".

ولفت نتنياهو إلى أنه "يستحيل تحقيق أي تقدم في هذه القضايا إلا بعيدًا عن الأضواء".

وأشار إلى أن هذه القضية ليست الوحيدة الجاري دفعها قدمًا بهذه الطريقة (عبر القنوات السرية)، مستدركًا "لكنها بالتأكيد أولى هذه القضايا".

التعليق