لدخول سوق العمل

"تجارة عمان" و"نجمة" يعتزمان تدريب 150 أردنيا

تم نشره في الخميس 7 نيسان / أبريل 2016. 12:00 صباحاً
  • جانب من توقيع مذكرة التفاهم بين غرفة تجارة عمان وهيئة التحالف الوطني لمكافحة الجوع وسوء التغذية (نجمة) أمس-( من المصدر)

طارق الدعجة

عمان-  وقع رئيس غرفة تجارة عمان عيسى مراد ونائب سمو رئيس هيئة التحالف الوطني لمكافحة الجوع وسوء التغذية (نجمه) علي الغزاوي، مذكرة تفاهم مشتركة، بهدف تنفيذ برامج ومشاريع لدعم تأهيل وتشغيل الأردنيين وبحضور مدير عام وصندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني الدكتور غسان أبو ياغي.
 وقال مراد "إن هذه الاتفاقية ستمكن نحو 150 باحثا عن العمل وفقا لأفضل ظروف العمل، بما يشجع الشباب من الجنسين على تطوير مهارات وقدراتهم للولوج إلى سوق العمل بكل كفاءة واقتدار".
ولفت مراد إلى أن هذه الاتفاقية تستند إلى مشروع التأهيل من أجل التشغيل، والذي يعتبر صندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني الممول الرئيس له، مؤكدا أن تنفيذ برامج لتدريب وتشغيل الباحثين يصب في تأهيل الباحثين عن العمل من المواطنين الأردنيين في الشركات العاملة في سوق العمل الأردني.
وأشاد مراد بجهود أعضاء الغرفة من الهيئة العامة والذين يزيد عددهم على 46 ألف منشآة بالعاصمة وحدها، لتشجيع الشباب واختيارها قطاع السياحة لبدء التدريب والتشغيل.
 وتنص الاتفاقية التي أبرمها مراد مع ممثل هيئة التحالف الوطني لمكافحة الجوع وسوء التغذية (نجمة)، علي الغزاوي  أن يصار الى دفع دفع مبلغ 50 دينارا شهرياً لمدة شهرين للمتدرب و يتم دفع مبلغ 150 دينارا شهرياً ولمدة ستة أشهر، الى جانب شمول أولئك المتدربين في  مظلة الضمان الاجتماعي وحسب الأصول، فيما يتم دفع أجر شهري للمتدرب، لا يقل عن الحد الأدنى للأجور وفق قانون العمل العمول به مع توفير تأمين صحي وتأمين ضد إصابات العمل، إلى جانب توفير الغرفة كلف التدريب كاملة من حيث القاعات التدريبية والمدربين.
وتتولى هيئة التحالف الوطني لمكافحة الجوع وسوء التغذية (نجمة)، توفير وتدريب 150 ملتحقا جديدا من الذكور والإناث من خلاله مع جهات التشغيل المختلفة، شريطة أن يكون المتدرب أردني الجنسية ويحمل الرقم الوطني، وأن تكون أعمارهم ضمن الفئة العمرية (18-35) عاماً، بالإضافة إلى أن لا يكونوا مسجلين في الضمان الاجتماعي أو منقطعين عن العمل مدة لا تقل عن ستة أشهر، بالإضافة إلى أن يكون المتدرب من (حملة شهادة البكالوريوس، شهادة الدبلوم، شهادة الثانوية العامة، فما دون) وفقاً للتدريب المطلوب.
من جهته أكد الغزاوي على أهمية تدريب وتأهيل الشباب الباحثين عن العمل باحتياجات ومتطلبات العمل، بشكل يضمن لهم الارتقاء بالسلم الوظيفي وتحقيق دخول أفضل.
ومنذ آب (أغسطس) الماضي، أطلقت غرفة تجارة عمان وصندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني برنامج التأهيل من أجل التشغيل بهدف تأهيل أبناء وبنات الوطن لسوق العمل بما يحد من معدلات الفقر والبطالة.
وعبر الغزاوي عن تقديره للشراكة مع غرفة تجارة عمان، معتبرا إياها خطوة أولى لتحقيق طموحات التحالف بتدريب 10 آلاف شخص.
الى ذلك أكد مدير عام صندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني الدكتور غسان ابوياغي، أن الصندوق داعم لأي مشروع يستهدف تشغيل العمالة الأردنية وبخاصة بالمحافظات ذات النسب العالية بالفقر والبطالة.

التعليق