روما يتخطى نابولي ويهدي يوفنتوس لقبه الخامس المتتالي

تم نشره في الثلاثاء 26 نيسان / أبريل 2016. 12:00 صباحاً
  • لاعبو روما يحتفلون بهدفهم الوحيد في مرمى نابولي أمس -(رويترز)

روما - أحرز يوفنتوس اللقب الخامس على التوالي بخسارة مطارده المباشر نابولي أمام مضيفه روما الثالث 0-1 أمس الاثنين على الملعب الاولمبي في روما في ختام المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الايطالي لكرة القدم.
وكان يوفنتوس انتزع فوزا ثمينا من مضيفه فيورنتينا 2-1 أول من أمس الاحد ليبتعد بفارق 12 نقطة في الصدارة وكان بحاجة الى تعثر نابولي في مباراته أمس لضمان اللقب الـ32 في تاريخه وهو ما حصل، وعادل بالتالي رقمه القياسي في عدد الألقاب المتتالية والمسجل بين 1931 و1935 عندما أحرز اللقب خمس مرات متتالية.
وعزز يوفنتوس موقعه في الصدارة برصيد 85 نقطة بفارق 12 نقطة أمام نابولي قبل 3 مراحل من نهاية الموسم.
وبعدما بدأ الدوري متعثرا وخسارته مرتين في آب (أغسطس) ثم مرتين في أيلول (سبتمبر) وتشرين الأول (أكتوبر)، حقق فريق السيدة العجوز عودة خارقة، ولم يخسر مذذاك الوقت ليحصد 27 فوزا من 35 مباراة.
في المقابل، كان نابولي بحاجة الى الفوز لتأجيل تتويج يوفنتوس على الأقل إلى المرحلة المقبلة، بيد انه مني بالخسارة على الرغم من انه كان الطرف الأفضل أغلب فترات المباراة، وبات مهددا من طرف روما على المركز الثاني بعدما تقلص الفارق بينهما إلى نقطتين.
واندفع نابولي منذ البداية نحو الهجوم مستفيدا من عودة هدافه والكالشيو الدولي الأرجنتيني غونزالو هيغواين بعدما استكمل عقوبة الايقاف لثلاث مباريات، وكاد يهز الشباك في اكثر من مناسبة لولا تألق حارس مرمى روما الدولي البولندي فويتشي تشيسني.
في المقابل، لم يظهر روما بالمستوى المعهود وانتظر الدقائق الأخيرة ودخول قائده الاسطوري فرانشيسكو توتي لينشط نسبيا في الهجوم ويسجل هدف الفوز الذي ساهم به "الملك" توتي بتمريرة ساقطة داخل المنطقة احدثت ارتباكا في دفاع نابولي واستغلها نايغولان بشكل جيد لهز الشباك.
وسنحت فرصة واحدة لروما في الشوط الأول وكانت من تسديدة قوية للدولي المصري محمد صلاح من خارج المنطقة مرت فوق المرمى بسنتمترات قليلة (2).
واضطر مدرب روما لوتشيانو سباليتي إلى استبدال المدافع اليوناني كوستاس مانولاس بسبب اصابته في عينه اليسرى اثر التحام مع هيغواين، فدفع بالبوسني إرفين زوكانوفيتش (20).
وسدد البلجيكي درييس ميرتنس كرة قوية من خارج المنطقة تصدى لها تشيسني (23).
وسجل الاسباني خوسيه كايخون هدفا ألغاه الحكم بداعي التسلل (25)، واهدر هيغواين فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة خلف الدفاع من جورجينيو فتلاعب بالمدافعين زوكانوفيتش والألماني انتونيو روديغر وسددها بيسراه من مسافة قريبة بيد ان الحارس البولندي انقذ مرماه ببراعة (29).
وتابع نابولي افضليته في الشوط الثاني وسدد الدولي السلوفاكي ماريك هامسيك كرة قوية بين يدي الحارس تشيسني (49)، ثم هيأ هيغواين كرة على طبق من ذهب لمرتينس فتلاعب بالدفاع داخل المنطقة قبل ان يلعبها قوية بيمناه بجوار القائم الأيسر (64).
وأهدر هيغواين فرصة ذهبية لتسجيل هدف الفوز عندما تهيأت امامه كرة امام المرمى فلعبها بيسراه زاحفة ابعدها تشيسني إلى ركنية لم تثمر (72).
وأنقذ المدافع روديغر في توقيت مناسب لابعاد الكرة من امام هامسيك الذي كان قريبا من ايداعها داخل المرمى الخالي (83).
ووجه نايغولان الضربة القاضية لنابولي بتسجيله هدف الفوز من تسديدة قوية زاحفة من حافة المنطقة اثر كرة من صلاح فاسكنها على يسار الحارس الاسباني بيبي رينا (89).
ترتيب فرق الصدارة
1 - يوفنتوس 85 نقطة من 35 مباراة
2 - نابولي 73 من 35
3 - روما 71 من 35
4 - انتر ميلان 64 من 35
5 - فيورنتينا 59 من 35 -(أ ف ب)

التعليق