كشف ملابسات مقتل ثمانيني بمخيم الزعتري

تم نشره في الثلاثاء 26 نيسان / أبريل 2016. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - كشفت الأجهزة الأمنية عن ملابسات مقتل ثمانيني يحمل الجنسية السورية في مخيم الزعتري بمحافظة المفرق، وألقت القبض على "الجناة"، وفق مديرية الأمن العام.
وقالت المديرية، في بيان صحفي أمس، إن "مرتبات مديرية شؤون المخيمات واللاجئين في المخيم، تبلغت مساء أمس بوجود جثة لثمانيني يحمل الجنسية السورية، ملقاة قرب مكان سكنه بالمخيم".
ولفتت إلى أن التبيلغ أشار إلى وجود آثار دماء على الجثة، فتحركت مرتبات المركز الأمني في المخيم والبحث الجنائي، واستدعي المدعي العام والطبيب الشرعي للكشف على الجثة لتحديد سبب الوفاة.
وأضافت انه وبعد الكشف على الجثة تبيّن تعرض المغدور من مجهولين لطعنات بأداة حادة، ففتح فريق من البحث الجنائي/ شعبة إقليم الشمال وبمساندة من عاملين بمديرية شرطة محافظة المفرق ومديرية المخيمات واللاجئين، تحقيقا موسعا في الحادثة للوقوف على ملابساتها والقبض على مرتكبيها.
وأفاد البيان أنه وبعد المباشرة بجمع المعلومات حول المغدور، ودراسة وتحليل مسرح الجريمة وما جمع من أدلة، "حددت خلال ساعات قليلة، هوية حدثين من الجنسية السورية، يشتبه بارتكابهما للجريمة".
وأكد أنه تم القبض عليهما في المخيم، إذ تبين "ان أحدهما هو قريب للمغدور، وبالتحقيق معهما اعترفا بإقدامهما على قتل المغدور بقصد السرقة، وبدلالتهما ضبطت أداة الجريمة".

التعليق