"الإحصاءات": مشاركة المرأة في سوق العمل دون المستوى

تم نشره في الأحد 1 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً

عمان- قالت دائرة الاحصاءات العامة انه وعلى الرغم من المكاسب التي تحققت للعمالة الأردنية في العقد الاخير، إلا أنها ما تزال تواجه العديد من التحديات في سوق العمل الأردني، أهمها منافسة العمالة الوافدة.
وبينت الدائرة في بيان لها أمس بمناسبة اليوم العالمي للعمال ان العمالة الوافدة التي تضخمت أعدادها بشكل كبير حرمت العمالة الأردنية الاستفادة من فرص العمل التي تخلقها القطاعات الاقتصادية المختلفة وبقاء مستويات البطالة ثابتة تقريباً على الرغم من الجهود التي تبذل لتخفيضها والحد منها.
واضافت ان المشاركة الاقتصادية للمرأة الأردنية ما تزال دون المستوى المرغوب، حيث بلغ معدل المشاركة الاقتصادية المنقح (عدد النساء النشيطات اقتصادياً في الأعمار 15 سنة فأكثر مقسوماً على عدد النساء في الفئة العمرية 15 سنة فأكثر) للنساء الأردنيات 3ر13 % في عام 2015 ، ما يشير إلى أن امرأة واحدة من بين كل 52ر7 امرأة كانت نشيطة اقتصادياً في عام 2015، مقابل رجل واحد نشيط اقتصادياً من بين كل 67ر1 من الرجال في الفئة العمرية 15 سنة فأكثر. - (بترا)

التعليق