"قوى العمومية" يشارك في حوارية "الأولمبية" لمناقشة مسودة تعديل نظام الاتحادات الرياضية

تم نشره في الأربعاء 4 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- يشارك اتحاد العاب القوى (المنتخب من قبل الهيئة العامة للعام 2013، والمعترف به من اللجنة الاولمبية)، ممثلا برئيسه د.حازم النهار، في الجلسة الحوارية التي تعقدها اللجنة الاولمبية، في قاعة "ياهلا" بمدينة الحسين للشباب، في التاسع من أيار (مايو) الحالي، بمشاركة رؤساء جميع الاتحادات الرياضية لمناقسة مسودة تعديل نظام الاتحادات الرياضية.
جاء ذلك، وفق ما افاد به الناطق الإعلامي للاتحاد د.نضال الغفري، الذي اشار ان اتحاد "قوى العمومية"، رفع توصيات هيئته العامة خلال الاجتماع الذي عقد خلال شهر كانون الثاني (يناير) الماضي، مشيرا ان التوصيات حملت اقتراحات لتعديل نظام الاتحادات الرياضية، مستفيدا من المادة (19) من القانون التي تمنحه استثناء بتمرير قانون الاتحاد الدولي للعبة بما يخص موضوع الانتخابات.
وتابع: "اجرى اتحاد اللعبة بناء على توصيات اللجنة الفنية، تعديلات على مسابقات بطولة الناشئين والناشئات التي يقيمها الاتحاد يوم السبت المقبل على مضمار جامعة العلوم والتكنولوجيا في إربد، ومنها اعتماد التوقيت اليدوي بدلا من التوقيت الآلي بنظام الفوتوفنش لمسابقة 110م/ح، والتأكيد على إقامة مسابقة 2000م/ موانع للناشئات بعد أن تم التوصل لحل مشكلة ارتفاع المانع المائي، وإلغاء مسابقة المشي للناشئين والناشئات، والالتزام بالقانون الدولي في جميع مسابقات البطولة".
واردف قائلا: "ان مجلس ادارة الاتحاد زود اللجنة الاولمبية بأسماء مدربي ولاعبي ولاعبات المنتخبات الوطنية بالنسبة لمسابقات القوى واختراق الضاحية، والاطلاع على تعميم اللجنة الأولمبية الأردنية الذي يؤكد تعديل اسم صالة "الأرينا" التابعة للقوات المسلحة الأردنية –الجيش العربي- لتصبح صالة "الشهيد راشد حسين الزيود".
"خلف الكواليس"
علمت "الغد"، من مصادرها الخاصة والمقربة من اللعبة، بأن هناك وفدا من الاتحاد الدولي لالعاب القوى، سيزور الأردن خلال الفترة المقبلة، ويجتمع بالمسؤولين في اللجنة الاولمبية واتحادي العاب القوى-ممثلي الأندية والعمومية-، لحل أزمة الازدواجية القائمة حاليا بوجود اتحادين للعبة في الأردن، ممثلي الأندية والذي يحظى باعتراف وشرعية الاتحاد الدولي، واتحاد "قوى العمومية" المنتخب من قبل الهيئة العامة للعام 2013 والذي يحظى بشرعية واعتراف اللجنة الاولمبية.
وكانت المشكلة اثارت استغراب الوفود العربية والقارية والدولية، خلال مشاركة منتخبات العاب القوى التابعة لاتحاد ممثلي الأندية والمنتخب بحسب لوائح وتعليمات الاتحاد الدولي، مطبقا الاستثناء في نظام الاتحادات الرياضية حسب المادة (19)، والذي خاض غمار المنافسة باسم الوطن والرياضة الأردنية واللعبة عربيا وقاريا ودوليا على مدار عامي 2015 و2016، وعاد بغلة وفيرة من الميداليات منها ذهبية آسيوية و4 برونزيات قارية وفضية عربية، الامر الذي استدعى المسؤولين في الاتحاد الدولي التحضير لزيارة عمان وحل المشكلة، في الوقت الذي كان قد زار الأردن وفد يمثل الاتحاد الدولي واطلع على الاجراءات بالاتحادين ومنح الثفة القانونية لاتحاد ممثلي الأندية الذي اقام انتخاباته وفق التوصيات والقوانين الدولية.
على صعيد متصل، يتحضر اتحاد ممثلي الأندية لاقامة انتخابات تكميلية في بعض الشواغر بمقاعد الهيئة الإدارية للاتحاد بحسب متطلبات الدولي، ولا سيما في روابط اللاعبين واركان اللعبة والداعمين والذي طالب الاتحاد الدولي بانتخابهم ومنحهم صفة عضو مراقب دون ان يكون له صوت مؤثر في قرارات واجتماعات مجلس الإدارة.

التعليق