جرش: إيصال المياه لحي المنارة ينهي معاناة السكان منذ 15 عاما

تم نشره في الأربعاء 4 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً
  • منظر عام من مدينة جرش - (أرشيفية)

صابرين الطعيمات

جرش– ربطت مديرية مياه جرش منازل حي المنارة بمدينة جرش بشبكة المياه، لتنهي بذلك معاناة 15 عاما كان الحي خلالها غير مخدوم بالشبكة بسبب وقوعه خارج اراضي التنظيم، وفق مدير مياه جرش المهندس منتصر المومني.
وقال المومني إن سكان الحي كانوا قبل إيصال المياه قبل 5 شهور يعانون من عدم وصول مياه الشرب لمنازلهم، مما يضطرهم لشرائها من الصهاريج الخاصة، سيما وأنهم يسكنون مناطق سكنية خارج التنظيم وقانونيا لا يمكن ربطهم بشبكة مياه شرب.
وأضاف أن شكاوى السكان المتكررة للجهات المعنية، وبجهود من إدارة مياه جرش تم ربطهم بشكبة مياه شرب  منذ خمس شهور على الرغم من عدم دخول أراضيهم داخل التنظيم، وتم إيصال 120 اشتراكا ولم يتحمل المواطنين سوى تكلفة اشتراك العداد التي يتحملها أي مواطن في أي مكان.
وقال المومني إنه قد تم كذلك إيصال شبكة مياه لبلدة الحسبان  منذ أسبوعين بعدد مشتركين وصل 30 مشتركا، والتي حرم  سكانها من شبكة المياه منذ 15 عاما، وكانت مديرية المياه تقوم بتزويدهم بمياه الشرب من خلال الصهاريج.
 وقال المواطن عمر أبو السعود من حي المنارة، إن حيهم في أراضي خارج التنظيم أصلا، ولا تتوفر فيه الخدمات الأساسية من ماء ومواصلات وشبكة طرق حديثة أو خدمات صحية وتعليمية، وحرم السكان من شبكة مياه الشرب منذ 12 عاما ومنهم حرم أكثر من 15 عاما.
وأوضح، أنهم قاموا بجمع أموال وشراء وحدات إنارة وفتح الطرق بين الأحياء السكنية، غير أنهم كانوا غير قادرين على توفير خدمات ضرورية أخرى لإرتفاع تكلفتها المادية كشبكة مياه.
وكانت مشكلة نقص المياه تتجدد في كل فصل صيف في حي المنارة والذي يقع بين بلدة الجبارات ومخيم جرش.
وقال أبو السعود إنهم كانوا يعانون من تكلفة شراء المياه، خاصة في ظل نقص مياه الشرب في المحافظة وارتفاع تكاليف وأثمان المياه، مما يكلف الأسر ما يزيد على 60 دينارا شهريا بالكاد تغطي احتياجاتهم الأساسية.
sabreen.toaimat@alghad.jo

التعليق