إربد: أولياء أمور يطالبون بوقف دمج صفوف مدرسة الإناث بكفركيفيا

تم نشره في الأربعاء 4 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً

أحمد التميمي

إربد - يطالب أولياء أمور طلبة في بلدة كفركيفيا بلواء الكورة، وزارة التربية والتعليم بعدم تطبيق نظام الصفوف المدمجة على مدرسة الإناث الأساسية الفصل الدراسي المقبل.
وأشار محمد العمري ان دمج الصفوف مع بعضها البعض وحشر الطلاب بصف واحد، بشكل ضغط على العملية التعليمية، ويؤثر على سير التدريس في المدارس، لافتا الى ان وقت الحصة المدرسية ستتقلص للطالبات من 40 دقيقة إلى 20 دقيقة، ما سيؤثر على تحصيلهن التعليمي.
وأكد احمد صالح ان هناك زيادة في الغرف الصفية، وبالتالي فإن القرار غير مدروس، مطالبا وزارة التربية والتعليم بالتراجع عن القرار وخصوصا وأن الصفوف المنوي دمجها هي الصف العاشر، وهي مرحلة حساسة تحتاج فيها الطالبات لمزيد من التركيز والعناية.
بدوره، قال مدير التربية والتعليم للواء الكورة سامي فواعرة، إن القرار وزاري، اقرته لجنة التخطيط الرئيسية بالوزارة، وأي مدرسة يقل طلبتها عن (40) طالبا او طالبة، سوف يتم إلغاؤها حتى لو كانت ابنية حكومية، وتأمين طلبتها الى اقرب مدرسة.
وأشار الفواعرة الى ان المدرسة اساسية من الصف الاول لغاية الصف العاشر وعدد طالبات المدرسة لا يتجاوز 70 طالبة، مشيرا الى ان جميع الغرف الصفية مدموجة مع بعضها من الأول ولغاية الصف الثامن، مشيرا الى ان التربية قررت دمج الصفين التاسع والعاشر مع بعضهما وخصوصا، وأن عدد الطالبات في المرحلتين لا يتجاوز 9 طالبات.
وأكد انه لن يتم إلغاء المدرسة ونقل الطالبات الى مدرسة اخرى، لافتا الى ان المديرية قامت بدمج العديد من الصفوف في مدارس اللواء مع بعضها، مؤكدا ان القرار لن يؤثر على مستوى التعليم للطالبات.
يذكر أن وزير التربية والتعليم محمد ذنيبات أعلن في وقت سابق عن قرار دمج للمدارس التي يبلغ عدد الطلبة فيها من 20 فأقل، كمرحلة أولى.
وأعلن عن وجود 17 مدرسة لا يتجاوز عدد طلبتها 72 ويعمل فيها 60 معلما، وأن 32 % من مدارس المملكة يوجد فيها نحو 8 % من عدد الطلبة الإجمالي يقوم بتدريسهم 15 % من المعلمين.

التعليق