فيسبوك يستجيب لحملة "#حلب_تحترق" ويغلق صفحات موالية للنظام

تم نشره في الخميس 5 أيار / مايو 2016. 08:41 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 5 أيار / مايو 2016. 08:44 صباحاً

واشنطن- حجبت إدارة الفيسبوك صفحة الرئاسة السورية وصفحات قنوات موالية للحكومة السورية، على غرار قناتي "سما" و"الدنيا"، كما أغلقت صفحة قناة "الميادين" الفضائية التي تبث من بيروت.

وأفادت بعض التقارير بأن إدارة "فيسبوك" أغلقت الأربعاء، صفحات رسمية موالية للحكومة السورية وذلك استجابة لحملة "حلب تحترق" التي أطلقها سوريون معارضون للتضامن مع مدينة حلب، شمالي البلاد.

فيما كان ناشطون سوريون قد توجهوا إلى صفحة مؤسس موقع "فيسبوك"، مارك زوكربيرغ، بتعليقاتهم التي حملت صورا حمراء تضامنا مع حلب.

إلى ذلك، حذف الفيسبوك صفحة قناة الميادين التي تبث من لبنان، وصفحتي "سما ودنيا" التابعتين للحكومة السورية.-(روسيا اليوم)

التعليق