عجز الميزان التجاري يرتفع 13 %

فاتورة الطاقة المستوردة تنخفض 22 %

تم نشره في الخميس 19 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً
  • صهاريج تنقل النفط الخام من ميناء العقبة -(الغد)

رهام زيدان

عمان- انخفضت قيمة فاتورة مستوردات المملكة من النفط الخام ومشتقاته خلال الربع الاول من العام الحالي بنسبة 22 % مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي بحسب الأرقام الصادرة عن دائرة الاحصاءات العامة.
وبلغت قيمة المستوردات 495 مليون دينار مقارنة مع 634.4 مليون وشكلت الفاتورة نحو 14 % من اجمالي مستوردات المملكة خلال الربع الاول من العام الحالي والبالغ قيمتها نحو 3.5 مليار دينار.
فيما شكلت نحو 19 % من اجمالي مستوردات المملكة خلال نفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت آنذاك 3.4 مليار دينار.
وبالتفصيل؛ بلغت قيمة مستوردات المملكة من النفط الخام خلال الربع الاول نحو 106.6 مليون دينار مقارنة مع 253.2 مليون خلال الربع الأول من العام الماضي وبتراجع نسبته نحو 58 %.
كما تراجعت مستورادت المملكة من الديزل خلال الفترة نفسها بنحو 63.6 % لتبلغ قيمتها 77.4 مليون دينار مقارنة مع نحو 212.9 مليون دينار خلال فترة المقارنة نفسها من العام الماضي.
ولم تستورد المملكة اي كمية من الوقود الصناعي خلال الربع الاول من العام فيما استوردت من هذه المادة خلال نفس الفترة من العام الماضي بما قيمته 70 مليون دينار.
بالمقابل ارتفعت قيمة مستوردات المملكة من البنزين خلال الربع الأول من العام بنسبة 43.8 % لتبلغ قيمتها نحو 62.3 مليون دينار مقارنة مع نحو 43.3 مليون دينار خلال الفترة نفسها من العام.
وارتفعت قيمة مستوردات المملكة من الغازات النفطية والتي تشمل الغاز المسال المستورد عن طريق العقبة بنسبة 376.9 % لتبلغ قيمتها نحو 227.5 مليون دينار، مقارنة مع 47.7 مليون دينار خلال الربع الاول من العام الماضي، فيما لم تسجل خلال الربع الاول من العام اي مستوردات غاز طبيعي ، فيما استوردت المملكة من هذه المادة بنحو 8.9 مليون دينار. وبلغت قيمة مستوردات المملكة من الطاقة الكهربائية نحو 3.5 مليون دينار مقارنة مع ما قيمت نحو 8.8 مليون دينار خلال الربع الأول من العام الماضي.
إلى ذلك؛ ارتفع العجز التجاري للمملكة خلال الربع الاول من العام بنسبة 13 % مقارنة بنفس الفترة من عام 2015، حيث بلغ 2376.3 مليون ديناراً.
كما بلغت نسبة تغطية الصادرات الكلية للمستوردات 32.8 % خلال الربع الأول من العام الحالي، في حين بلغت نسبة التغطية 38.2 % خلال نفس الفترة من عام 2015 بإنخفاض مقداره 5.4 % نقطة مئوية.
وبحسب تقرير "الاحصاءات العامة" بلغت قيمة الصادرات الكلية خلال الربع الأول من العام الحالي 1161.5 مليون ديناراً بانخفاض نسبته 10.7 % مقارنة بنفس الفترة من عام 2015، فيما بلغت قيمة الصادرات الوطنية خلال الربع الأول من العام الحالي ما مقداره 955.3 مليون ديناراً بإنخفاض نسبته 12.7 % مقارنة بنفس الفترة من عام 2015، وبلغت قيمة المعاد تصديره 206.2 مليون ديناراً خلال الربع الأول من العام الحالي بإنخفاض نسبته 0.1 % مقارنة بنفس الفترة من عام 2015. أما المستوردات، فقد بلغت قيمتها 3537.8 مليون ديناراً خلال الربع الأول من العام الحالي بإرتفاع نسبته 4.0 % مقارنة مع نفس الفترة من عام 2015.
وعلى صعيد التركيب السلعي لأبرز السلع المصدرة، فقد ارتفعت قيمة الصادرات من محضرات الصيدلة بنسبة 13.9 %، والفوسفات الخام بنسبة 3.5 %، فيما انخفضت قيمة الصادرات من الألبسة وتوابعها بنسبة 3.7 % والبوتاس الخام بنسبة47.3  % والخضار والفواكه بنسبة 44.1 % والأسمدة بنسبة 46.5 %. أما على صعيد التركيب السلعي للمستوردات فقد سجلت مستوردات العربات والدراجات وأجزائها إرتفاعاً بنسبة 20.2 % والآلات والأجهزة الكهربائية وأجزائها بنسبة 45.9 % والحبوب بنسبة 263.8 %، فيما إنخفضت قيمة المستوردات من النفط الخام ومشتقاته بنسبة 22.0 % والآلات والأدوات الآلية وأجزائها بنسبة 16.7 % والحديد ومصنوعاته بنسبة 3.8 %.
أما بالنسبة لأبرز الشركاء في التجارة الخارجية، فقد ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول اتفاقية التجارة الحرة لشمال أميركا بنسبة 1.3 % ومن ضمنها الولايات المتحدة الأميركية بنسبة 0.4 %، فيما انخفضت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى بنسبة 14.1 % ومن ضمنها السعودية بنسبة 2.5 %، والدول الآسيوية غير العربية بنسبة 32.5 % ومن ضمنها الهند بنسبة 27.5 %، ودول الاتحاد الأوروبي بنسبة 24.9 % ومن ضمنها إيطاليا بنسبة 25.0 %.
أما بالنسبة للمستوردات، فقد ارتفعت قيمتها بشكل واضح من دول إتفاقية التجارة الحرة لشمال أمريكا بنسبة 15.4 % ومن ضمنها الولايات المتحدة الأميركية بنسبة 11.2 %، والدول الآسيوية غير العربية بنسبة 1.1 % ومن ضمنها الصين الشعبية بنسبة 5.1 %، ودول الاتحاد الأوروبي بنسبة 36.9 % ومن ضمنها رومانيا بنسبة 872.7 %، فيما انخفضت قيمة المستوردات من دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى بنسبة 27.7 % ومن ضمنها السعودية بنسبة 38.8 %.
أما بالنسبة للتجارة مع دول مجلس التعاون الخليجي، فقد بلغت قيمة المستوردات من هذه الدول ما مقداره 567.3 مليون دينار أو ما نسبته 16.0 % من قيمة المستوردات خلال الربع الأول من العام الحالي .
أما الصادرات الكلية لهذه الدول، فقد بلغت 317.9 مليون دينار أو ما نسبته 27.4 % من إجمالي الصادرات خلال الفترة نفسها.

التعليق