البطاينة: قرية الراحة ستكون مأهولة بالسكان مطلع العام المقبل

تم نشره في الثلاثاء 24 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً
  • نموذج فيلا في قرية الراحة بمشروع مرسى زايد في العقبة - (من المصدر)

أحمد الرواشدة

العقبة - أكد الرئيس التنفيذي لإيجل هيلز الأردن، المهندس علاء البطاينة ان قرية الراحة ستكون مأهولة بالسكان مطلع العام المقبل.
وجاءت تصريحات البطاينة هذة بعد ازاحة الستارة عن نموذجين لفيلتين مؤثثتين بالكامل في قرية الراحة، أولى المناطق السكنية والخاصة في مرسى زايد.
وبين البطاينة خلال جولة نظمتها الشركة للإعلاميين في العقبة أمس أن الشركة اتفقت مع الحكومة على استلام أراضي الموانئ الوسطى خلال النصف الثاني من العام المقبل، وإزالة صوامع الحبوب نهاية العام الحالي، في حين تتم عملية إزالة كافة المرافق المينائية بدءا من رصيف رقم (1) مروراً ببرج المراقبة ومستودعات التخزين انتهاء برصيف رقم (7).
وأشار البطاينة إلى أنه تم الاتفاق مع عدة مصارف محلية لتمويل الشقق السكنية في قرية الراحة لمدة 20 – 25 عاما بتمويل يصل الى 90 % للراغبين بالتملك بمشاريع الشركة العقارية منها قرية الراحة.
وكانت الشركة قد افتتحت في شهر نيسان (ابريل) الماضي مركز المبيعات الخاص بمشاريع قرية الراحة، أولى المناطق السكنية والخاصة في مرسى زايد، في خطوة ستتيح فرصة التجول في وحدتين سكنيتين في قرية الراحة، بما يتيح تجربة نمط الحياة ضمن مجتمع سكني خاص، حيث تقدم الفيلتان المؤثثتان نظرة شاملة ومفصلة وواضحة عن التصميم الهندسي والداخلي لكل منه، وبذلك، تفتح قرية الراحة أبوابها أمام عملائها الحاليين والمستقبليين لزيارة مركز المبيعات ونماذج الفلل للاستمتاع بتجربة نمط الحياة العائلي المتفرد والمتجسد في هذه الإضافة العقارية الجديدة لمدينة العقبة.
ويتميز نمط الحياة في قرية الراحة بالمتعة والهدوء الذين يلبي احتياجات العائلات، التي تبحث عن خيارات معيشية في مدينة العقبة الساحلية، ويعزز جمال طبيعتها الجبال الوردية المحيطة بها وإطلالتها الخلابة على البحر الأحمر، بمرافقها التي تؤمن للقاطنين فيها احتياجاتهم اليومية الأساسية وغير ذلك، حيث سيلمس السكان مفهوم نمط الحياة المتكامل مع استمتاعهم بالعيش ضمن مجتمع خاص، الذي يضمّ في رحابه نادياً اجتماعياً يمتدّ على ثلاث طوابق ويتضمن نادياً صحياً وتراساً خارجياً عصرياً وبركة سباحة، ومطعماً وصالة خاصة بالسكان وضيوفهم، فضلاً عن المرافق الأخرى من ملاعب وحدائق ومناطق لعب عديدة مخصصة للأطفال.
وقال البطاينة إن العام الماضي شهد العديد من الإنجازات المهمة على صعيد سير العمل في قرية الراحة، بما في ذلك تسويقها على نطاق المنطقة وتسليط الضوء على ما تمّ إنجازه فيها وبالنظر إلى سلسلة الخطوات المهمة التي أنجزناها كافتتاح مركز المبيعات حديثاً وإتاحة نماذج الفلل للاطلاع عليها اليوم، لا شك في "أننا نسير على الطريق السليم لتسليم المشروع المقرر في العام 2017، ونتطلع قُدُماً للترحيب بالسكان المستقبليين في هذه الوجهة المتفردة والعائلية، ومساعدتهم في تكوين حياة جديدة لهم معنا هنا في مرسى زايد".
وبمحفظتها المرموقة من المشاريع المتعددة الاستخدامات والوجهات الترفيهية والسياحية حول العالم، تسعى إيجل هيلز لتحويل مدينة العقبة الساحلية إلى مركز حيوي للمعيشة والتجارة والسياحة.
وتمتدّ قرية الراحة على مساحة 185,000 متر مربع، وستضمّ أكثر من 400 وحدة سكنية تتنوع ما بين الشقق السكنية والتاونهاوسز والفلل، فضلاً عن مجموعة من المرافق الحديثة.
ahmad.rawashdeh@alghad.jo

التعليق