أبوغزالة يؤكد أهمية استفادة القطاعات العسكرية من التقنيات الحديثة

تم نشره في الأربعاء 1 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- أكد رئيس مجموعة طلال أبو غزالة الدولية الدكتور طلال أبوغزالة ضرورة أن يكون قطاع القوات المسلحة على أعلى مستوى من القدرة التقنية في المعلومات والاتصالات، وأن يستفيد من القدرات الهائلة التي تتيحها التقنيات لتحقيق أعلى قدر من وحدة التوجيه والرقابة والاتصال والاستعلام والاستكشاف.
جاء ذلك خلال مؤتمر قمة الشرق الأوسط لتوحيد الجهود في التوجيه والرقابة والاتصال والاستعلام والاستكشاف (C41SR)، الذي عقد في أبو ظبي أمس، بحضور ضباط من القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي والعربية والأجنبية.
وألقى أبوغزالة كلمة الافتتاح في المؤتمر، تناول فيها التطورات العربية في العالم، ابتداء من المعلوماتية إلى صنع المعرفة إلى ثورة التجارب، وصولاً إلى ثورة الحكمة.
واقترح إنشاء المركز الخليجي العربي للاستعداد والصمود في مجال القدرات المعرفية، جنباً إلى جنب مع القدرات القتالية ودعماً لها، مؤكداً "أننا بحاجة إلى التطوير المستمر للقدرات الذكية كما في القدرات العسكرية لتحقيق وحدة القيادة بدلاً من وحدة الجهود". وتناول المتحدثون من الضباط مواضيع الاستعداد العسكري، والتجانس والتنسيق والتأقلم والتمكين، والتقنيات، والوعي الرقمي، والحروب الإلكترومعناطيسية، وقواعد المعلومات، والتحالفات، وشبكات الاتصال، والطيران بدون طيار، والتعليمات البحرية، والعمليات المشتركة والتزامن المعرفي.

التعليق