أبو زمع: نسعى لتعزيز المكتسبات ورفد الفريق الأول بعناصر جديدة

منتخب الكرة يشهر سلاح الفوز أمام تايلند في ختام بطولة "الملك"

تم نشره في الأحد 5 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً
  • المدرب عبدالله ابو زمع الثاني من (اليمين) يصافح مدرب منتخب تايلند -(من المصدر)

عمان – الغد - يشهر منتخبنا الوطني لكرة القدم سلاح الفوز أمام نظيره المنتخب التايلندي في المشهد الختامي لبطولة ملك تايلند الذي يقام في الساعة الرابعة من عصر اليوم على ستاد راجمانجالا الرئيسي في العاصمة بانكوك، وكان منتخبنا تجاوز نظيره الإماراتي في لقاء الدور قبل النهائي الذي أقيم يوم أول من أمس، فيما فاز منتخب تايلند على سورية 7-6 بركلات الجزاء الترجيحية.
وتقام اليوم ايضا مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في اللقاء الذي يجمع بين منتخبي سورية والإمارات.
وكان المنتخب أجرى تدريبا عصر أمس على أحد الملاعب المجاورة بعدما تعذر اقامته على ملعب المباراة بحسب ما كان مقررا لانشغاله بترتيبات تتعلق بحفل ختام البطولة.
وقسم الجهاز الفني اللاعبين في التدريب إلى مجموعتين، الأولى للاعبين الذين شاركوا أمام الإمارات سواء كأساسيين أو من دخل بديلا وقادهم الكابتن ابو زمع يرافقه مساعده الكابتن أمجد الطاهر، فيما الثانية تواجدت مع ديفيد ويلسون مدرب اللياقة البدنية وخاضت محطات تدريبية منوعة، بينما كان الكابتن وليد ميخائيل يشرف على تدريبات خاصة لثلاثي حراسة المرمى.
ويشار إلى أن الاتحاد استعان مؤخرا بالمهندس حامد نزار كمحلل فيديو للمنتخبات الوطنية ومختص بتوفير قاعدة بيانات فنية خاصة أمام الجهاز الفني مدعومة ببرامج حاسوبية متطورة يتم تحويلها الى مقاطع فيديو وملفات توجز بالتفصيل العديد من النقاط.
ابو زمع يبدي رضاه عن الاداء
اعتبر مدرب المنتخب الوطني الكابتن عبدالله ابو زمع أن مواجهة تايلند اليوم، فرصة جديدة للمنتخب الوطني لتعزيز المكتسبات التي تحصل عليها من مشاركته بهذه البطولة الدولية الودية.
ولم يقلل ابو زمع من قيمة تحقيق الفوز لما في ذلك من فوائد تنعكس ايجابا على الناحية النفسية للاعبين، لكنه اصر على أن النشامى حضر إلى بانكوك من اجل تجربة جيل شاب وجديد في خطوة تهدف إلى رفد المنتخب الوطني الأول بعناصر قادرة على تشكيل الإضافة بما يساهم في تلبية طموحات الاستحقاقات القادمة التي تبرز بالمشاركة بالدور الثالث والحاسم من التصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2019 وبعد ذلك الترشح إلى نهائيات الحدث القاري.
ابو زمع عاد ظهر أمس أمام وسائل الإعلام خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق اقامة مباراة النشامى وتايلند في نهائي البطولة، قال: حرصنا على اختيار أسماء محددة من اللاعبين وجدنا فيهم الامكانات المناسبة لمواجهة المنتخب الإماراتي، كما راعينا في طريقة الاداء عامل الجو الرطب للغاية والحار، وكانت توجيهاتنا تركز على ضرورة توزيع الجهد بشكل متوازن طيلة المباراة، وانا راض عن أداء اللاعبين وانضباطهم والتزامهم بالتعليمات أكثر من رضاي على النتيجة.
واشار أبو زمع ان الجهاز الفني سيأخذ بعين الاعتبار العديد من النقاط في مباراة اليوم، وبما يتماشى مع المنتخب المنافس الذي يملك مجموعة جيدة من اللاعبين ويتميز بأسلوبه الجماعي والسريع وفقا لما ظهر عليه امام سورية، وابدى ثقته ان المنتخبين سيقدمان مباراة مثيرة، وتمنى أن تكون الجماهير التايلندية حاضرة بقوة على مدرجات ستاد راجمانجالا لرفع مستوى الإثارة وإضفاء أجواء حماسية على المباراة.
ياسين: اللاعبون التزموا بالواجبات
وبدوره قال الحارس معتز ياسين كابتن المنتخب الوطني: اعتقد ان اداء المنتخب ومستوى اللاعبين والتزامهم بالتعليمات والواجبات أمس كان دليلا على حجم العمل الذي قام به الجميع طيلة الأيام الماضية، وأثنى في الوقت ذاته على الجهود التي بذلها الجهاز الفني من خلال ايجاد الانسجام والتجانس بصورة سريعة بين مجموعة كبيرة من اللاعبين الجدد.
وبدا ياسين واثقا بقدرة اللاعبين على تقديم صورة مماثلة بل وأكثر أمام تايلند، وخصوصا في ظل حرصهم على تقديم عطاءاتهم الكاملة رغبة منهم بالتمسك بمقعدهم مع المنتخب الوطني.

التعليق