مقتل‭16 ‬ بفيضانات تكساس والعثور على جثث أربعة جنود

تم نشره في السبت 4 حزيران / يونيو 2016. 11:00 مـساءً

أوستين (تكساس) - قال مسؤولون أميركيون يوم الجمعة الماضي إن 16 شخصا على الأقل في تكساس بينهم أربعة جنود كانوا قد فقدوا عندما انقلبت مركبتهم في مياه الفيضانات توفوا بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت في الأسبوع الأخير وألحقت أيضا أضرارا بمئات المنازل وأدت لإخلاء سجون.
وتم العثور على جثث خمسة جنود آخرين قبل ذلك بيوم ليرتفع عدد الوفيات إلى تسع بعد أن انقلبت مركبة عسكرية في جدول ارتفع منسوبه بسبب مياه الفيضانات يوم الخميس الفائت في موقع للجيش في فورت هود في وسط تكساس.
وقال الميجور جنرال جون اوبرتي في مؤتمر صحفي إن ثلاثة ناجين خرجوا من المستشفى يوم الجمعة.
وقال "هذه المأساة تمتد إلى أبعد من فورت هود ونحن نقدر تدفق الدعم من كل أنحاء البلاد."
وقالت شرطة سان أنطونيو في الولاية إن قتيلا آخر على الأقل راح ضحية الفيضانات بعد انتشال جثة رجل علق في قضبان معدنية بمصرف أحد الأنهار.
وبدأت إدارة السجون في تكساس يوم الجمعة إجلاء نحو 1700 سجين في وحدة رامسي في روشارون التي تبعد نحو 50 كيلومترا جنوبي هيوستون بسبب الفيضانات على طول نهر برازوس.
وكانت الإدارة قد أجلت نحو 2600 سجين من منشأتين أخريين في الأسبوع الماضي بسبب فيضان نفس النهر. وقالت إن العديد من السجناء نقلوا لسجون أخرى بها أماكن متاحة للإقامة.
وأصدرت هيئة الأرصاد الوطنية تحذيرا من احتمال وقوع فيضانات مفاجئة في مناطق واسعة من ولايات تكساس ولويزيانا ومسيسبي.
وقالت الهيئة إن من المتوقع أن تهطل أمطار غزيرة على هيوستن وشرق تكساس على مدي اليومين القادمين مما سيؤدي على الأرجح إلى حدوث مزيد من الفيضانات. - (رويترز)

التعليق