المنافسات الرياضية الرسمية تغيب في رمضان

تم نشره في الأحد 5 حزيران / يونيو 2016. 02:25 مـساءً
  • ملعب الأمير محمد - (أرشيفية)

عمان- تغيب المنافسات الرياضية الرسمية عن ملاعبنا خلال شهر رمضان المبارك، في ظل تعمد الاتحادات عدم اقامة اي بطولة رسمية لاعتبارات عديدة.

وتؤكد اغلب الاتحادات أن اقامة البطولات في شهر رمضان، لا يلبي الطموحات ولا يحقق الاهداف المرجوة، كما يشكل عبئا ماليا على الاندية التي تعاني اصلا من شح في الموارد المالية.

وفضلت الغالبية العظمى من الاتحادات الرياضية المحلية مثل كرة القدم والكرة الطائرة وكرة الطاولة الالتزام بعدم اقامة اي فعالية رياضية أو بطولة رسمية، في ظل صعوبة اقامتها في ليالي رمضان، فيما يصعب اقامتها خلال ساعات النهار.

اتحاد كرة القدم عقد العزم منذ البداية على عدم اقامة اي بطولة رسمية، رغم مطالبة بعض الاندية باقامة بطولة الدرع خلال الشهر الفضيل.

وفضل اتحاد كرة القدم اقامة بطولة درع الاتحاد عقب نهاية شهر رمضان المبارك لاتاحة المجال امام الاندية للاستعداد بشكل افضل، وبالتالي تقديم مستويات فنية جيدة.

اما في لعبة الكرة الطائرة، فقد أكد رئيس الاتحاد ذياب الشطرات ان الاتحاد قرر عدم اقامة اي فعالية رياضية رسمية خلال رمضان، حفاظا على مصالح الاندية.

واضاف ان اقامة بطولات رسمية في رمضان يرهق الاندية من الناحية المالية، وهذا ما دفعنا لتأجيل البطولات الى ما بعد انتهاء الشهر الفضيل.

اما رئيس اتحاد كرة الطاولة فواز الشرابي فقد اعلن حجب اي بطولة رسمية للعبة خلال شهر رمضان، معتبرا ان ظروف الاندية وظروف الملاعب دفعت الاتحاد للابتعاد عن تنظيم اي بطولة خلال الشهر.

ويرى نجم المنتخب الوطني السابق لكرة القدم احمد هايل ان ابتعاد الاتحادات الرياضية عن اقامة البطولات الرسمية خلال شهر رمضان يعتبر امرا سلبيا، لا سيما وان اجواء الشهر الفضيل في فصل الصيف تتيح للاتحادات اقامة بطولات جماهيرية ليلية.

واستذكر هايل اقامة مباريات بطولة درع الاتحاد خلال ليالي رمضان المبارك في السنوات الماضية، حيث الجماهير الغفيرة التي كانت تملأ المدرجات وتحضر باعداد كبيرة مستفيدة من الاجواء الجميلة والمناسبة.-(بترا)

التعليق