كوارث دفاع النمسا تظهر مجددا في الهزيمة أمام هولندا

تم نشره في الاثنين 6 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً
  • النمساوي فلوريان كلاين يحاول قطع الكرة من امام الهولندي كوينسي برومس أول من أمس - (أ ف ب)

مدن - عانت النمسا مجددا من كوارث دفاعية لتخسر بشكل مخيب 2-0 أمام هولندا أول من أمس السبت قبل انطلاق مشوارها ببطولة أوروبا لكرة القدم 2016 في وقت لاحق هذا الشهر بفرنسا.
وضع فنسنت يانسن هولندا في المقدمة بعد تسع دقائق بعدما ظن مدافعو النمسا بالخطأ أنه في وضع تسلل فتركوه دون رقابة.
وبعد مجهود رائع ضاعف جورجينيو فاينالدم التقدم في الشوط الثاني ليوجه ضربة جديدة لآمال النمسا التي ستخوض أول نهائيات لبطولة كبرى منذ العام 2008.
وظهر دفاع النمسا بشكل مخجل رغم الفوز 2-1 على مالطا يوم الثلاثاء الماضي عندما سجل ديفيد الابا هدفا بالخطأ في مرماه عند إعادة الكرة لحارس المرمى دون النظر للخلف.
ورفع الانتصار من معنويات هولندا التي جددت دمائها بعدما فشلت في التأهل للنهائيات في فرنسا.
وتلعب النمسا في المجموعة السادسة بالنهائيات والتي تضم البرتغال وايسلندا والمجر.
إيرلندا الشمالية تعزز رقمها القياسي
من ناحية ثانية، ستستهل ايرلندا الشمالية مشوارها في بطولة أوروبا مدعومة برقم قياسي بعد تعادلها بدون أهداف أمام مضيفتها سلوفاكيا في لقاء ودي أول من أمس أيضا.
وتملك ايرلندا الشمالية أفضل سجل بين 24 فريقا في النهائيات التي ستقام في فرنسا إذ لم يخسر فريق المدرب مايكل اونيل في 12 مباراة متتالية لكنه لم يظهر قدرا كبيرا من المنافسة في آخر مباراة ودية له قبل انطلاق البطولة نهاية الأسبوع الحالي.
وأصبح المدافع ارون هيوز (36 عاما) أول لاعب من ايرلندا الشمالية يخوض مئة مباراة دولية عندما حل بديلا للمصاب كريغ كاثكارت بعد أقل من ساعة على بداية المباراة.
وتلعب ايرلندا الشمالية في المجموعة الثالثة التي تضم ألمانيا بطلة العالم وبولندا وأوكرانيا.
أما سلوفاكيا التي هزمت ألمانيا وديا 3-1 قبل أيام فتنافس في المجموعة الثانية والتي تضم انجلترا وويلز وروسيا.
عشرة أهداف كرواتية
سجل ماريو ماندزوكيتش ونيكولا كالينيتش ثلاثة أهداف لكل منهما لتحقق كرواتيا انتصارا قياسيا كدولة مستقلة بتغلبها على سان مارينو 10-0 في ريكا أول من أمس السبت في آخر مباراة استعدادية لها قبل مشاركتها في بطولة أوروبا.
ويعني هذا الانتصار على سان مارينو التي تلعب بتشكيلة من اللاعبين الهواة - والتي بدت بلا حول ولا قوة - ان كرواتيا تخطت الرقم القياسي السابق لها بالفوز 7-0 على اندورا في تصفيات بطولة أوروبا 2008 وبنفس النتيجة على استراليا وديا في مباراة ودية العام 1998.
وقال انتي تشاتشيتش مدرب كرواتيا “أريد ان أوجه التهنئة للاعبين على التزامهم. كانوا في غاية التحفز والنهم لتسجيل الكثير من الأهداف بقدر الإمكان”.
وأضاف “الفكرة تتمثل في خلق أجواء ايجابية قبل بطولة أوروبا 2016 وقد حققنا هذا الهدف. أنا سعيد حقا بمستوى المهاجمين لان تسجيل الأهداف يعني أنهم وصلوا لقمة الثقة”.
وتماسك الضيوف لمدة 20 دقيقة قبل ان تنهمر الاهداف وتقدمت كرواتيا 6-0 بنهاية الشوط الأول.
وضبط لاعب الوسط لوكا مودريتش الإيقاع بينما مرر القائد داريو سرنا ثلاث كرات حاسمة من خلال انطلاقاته السريعة من الناحية اليمنى.
وعلى الرغم ان سان مارينو مثلت حصة تدريبية لأصحاب الأرض ولم يتجاوز لاعبوها منتصف ملعبهم فان عدد الأهداف التي سجلت ستعزز ثقة كرواتيا قبل انطلاق البطولة.
وسجل البديل كالينيتش - الذي حل بديلا لماندزوكيتش في خط الهجوم بين الشوطين - ثلاثة أهداف في الشوط الثاني. وجاءت بقية الأهداف من سرنا وايفان بريشيتش وايفان راكيتيتش وماركو بياتسا.
وستستهل كرواتيا مشوارها في البطولة أمام تركيا في باريس في 12 حزيران (يونيو) الحالي. - (رويترز)

التعليق