عويس: الكفاءة والقدرة هما الأساس لاختيار رؤساء الجامعات

لجنتان لاختيار رئيسي "مؤتة" و"التكنولوجيا" الأسبوع المقبل

تم نشره في الاثنين 6 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً

تيسير النعيمات

عمان – أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور وجيه عويس أن "معايير الكفاءة والنزاهة والقدرة على مواجهة تحديات الجامعة والنهوض بها هي فقط أسس اختيار رئيس أي جامعة".
وقال لـ "الغد" أمس، إن مجلس التعليم العالي سيواصل اختيار رؤساء الجامعات من خلال لجان يشكلها لهذه الغاية، بحيث تقوم اللجنة بترشيح عدد من الأسماء لتولي موقع رئيس الجامعة، ليختار مجلس التعليم العالي إحداها لينسب بتعيينه رئيسا.
وتوقع أن يشكل مجلس التعليم العالي الاسبوع المقبل "على ابعد تقدير" لجنتين، احداهما لدراسة طلبات، تمهيدا لمقابلة كفاءات بهدف ترشيح عدد منها لرئاسة جامعة مؤتة، الموقع الذي شغر بتولي الدكتور رضا الخوالدة حقيبة وزارة الزراعة، واللجنة الثانية تتعلق برئاسة جامعة العلوم والتكنولوجيا، الذي شغر باستلام الدكتور محمود الشياب حقيبة وزارة الصحة في حكومة الدكتور هاني الملقي.
وبخصوص رئاسة جامعة البلقاء التطبيقية، اكد عويس ان مجلس التعليم العالي سيتخذ قراره بشأنها بعد أن تسلم اللجنة المكلفة نتائجها للمجلس.
وكان مجلس التعليم العالي شكل قبل نحو شهر لجنة لاختيار ثلاثة مرشحين لموقع رئيس جامعة البلقاء التطبيقية برئاسة الدكتور هشام غرايبه، وعضوية الدكتور محمد عدنان البخيت والدكتورة ليلى ابو حسان والدكتور احمد ابو الهيجاء، وذلك بعد ان اعلن الدكتور نبيل الشواقفة عدم رغبته بالتمديد له فترة ثانية في رئاسة الجامعة.
وتعمل اللجنة على استقطاب 10 شخصيات اكاديمية، 5 منهم من تخصصات انسانية، و5 من تخصصات علمية لترشيح ثلاثة منهم لمجلس التعليم العالي.
وبحسب قانوني التعليم العالي والجامعات يقوم مجلس التعليم العالي بتنسيب اسم يختاره لرئاسة أي جامعة رسمية إلى رئيس الوزراء، تمهيدا لصدور الارادة الملكية السامية بتعيينه رئيسا للجامعة لمدة أربع سنوات.
وتنتهي مدة الرئيس الحالي لجامعة "البلقاء" الشواقفة منتصف الشهر المقبل.

التعليق