تغريم الاتحاد الروماني ورابطة الدوري 240 مليون يورو

تم نشره في الأربعاء 15 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً

بوخارست- فرضت محكمة بوخارست، أول من أمس، على اتحاد كرة القدم ورابطة الدوري في رومانيا فضلا عن اثنين من كبار المسؤولين السابقين، دفع تعويض قدره 240 مليون يورو الى نادي جامعة كراكوفا.
وتأتي هذه العقوبة بسبب سوء استعمال السلطة فيما يتعلق بالايقاف المؤقت لكراكوفا من قبل الاتحاد الروماني في 2011.
واوضح ممثلو الادعاء ان قرار الايقاف علل بـ"انتهاكات خطيرة لموقف الاتحاد"، من دون ان يدعم بأي دليل.
ولكن رئيس الاتحاد الروماني اندي فوشين اعتبر ان مثل هذه الغرامة الثقيلة يمكن ان تؤدي الى افلاس الاتحاد، موضحا ان ميزانيته السنوية تصل الى 15 مليون يورو فقط.
وقال فوشين "ان الاتحاد الروماني قد يحل في حال تطبيق هذا القرار".
وأشار الاتحاد الروماني الى انه سيتستأنف قرار العقوبة، موجها اللوم في هذه القضية الى رئيسه السابق ميرسيا ساندو.
واعتبر الاتحاد الروماني ان الايقاف "كان له طابع الفردية، وبالتالي فإن المسؤولية يجب ان تكون فردية".
وأوضحت وكالة "اغربرس" المحلية للانباء ان ساندو والرئيس السابق لرابطة الدوري دوميترو دراغومير عوقبا بالسجن ثلاث سنوات مع وقف التنفيذ وغرامة مالية قدرها 7ر17 الف يورو، فضلا عن 100 ساعة من الخدمة المجتمعية.
ورفض المسؤولان الاتهامات وأكدا أنهما سيستأنفان القرار.-(أ ف ب)

التعليق