"يوغالاتس".. تدريب للجسد والروح

تم نشره في الجمعة 17 حزيران / يونيو 2016. 12:08 صباحاً

ساربروكن- قالت مدربة اللياقة البدنية الألمانية إليزابيث غرازر، إن تمارين "اليوغالاتس" تعد تدريباً للجسد والروح في آن واحد؛ حيث تجمع بين مزايا تمارين اليوغا، التي تقوم على التأمل ومخاطبة الروح، ومزايا تمارين البيلاتس، التي تقوم على التمارين الديناميكية لتقوية عضلات الجسد وإطالتها.
وأوضحت غرازر أن هذا الشكل المختلط، الذي نشأ في التسعينيات من القرن الماضي، يولي أهمية كبيرة للتنفس؛ حيث تبدأ الوحدات التدريبية في الغالب بتمارين مختلفة مستمدة من اليوغا لتحسين التنفس والتركيز والانتباه. وتهدف هذه التمارين إلى تركيز الانتباه في البداية على الجانب الداخلي.
ويعد ممارسة تمارين اليوغا مثل تمرين "تحية الشمس"، تتم ممارسة تمارين البيلاتس الكلاسيكية مثل (Swan Dive) أو (The Hundred)، والتي تهدف إلى تقوية الوسط والظهر.
وفي الغالب تُختتم حصة اليوغالاتس بتمارين تأمل واسترخاء مستمدة من اليوغاً مجدداً، وبعدها يشعر المرء بتوحد الجسد والروح وبقدر كبير من الراحة والسعادة.
وأشارت مدربة اللياقة البدنية الألمانية إلى أن تمارين اليوغالاتس تناسب المبتدئين وكذلك الأشخاص، الذين مارسوا اليوغا أو البيلاتس بالفعل، مؤكدة أهمية ممارسة هذه التمارين تحت إشراف مدرب مختص من أجل أدائها بشكل سليم يحقق النتائج المرجوة.-(د ب أ)

التعليق