المفرق: حلول متواضعة لأزمات سير خانقة

تم نشره في الثلاثاء 21 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً
  • أحد دواوير مدينة المفرق -(أرشيفية)

إحسان التميمي

المفرق- يطالب العديد من أهالي محافظة المفرق بإيجاد حل حقيقي لأزمات السير التي تتفاقم في شهر رمضان، وتحيل المدينة وشوارعها إلى وضع مروري لا يحتمل.
ويرى المهندس سلمان الحماد أن الازدحام المروري يتمركز داخل الوسط التجاري وفي الأحياء القريبة منه، قائلا إن أبرز أسباب الازدحامات داخل الوسط التجاري تعود إلى عدم توفر مواقف كافية للمركبات بسبب ضيق الشوارع، إضافة إلى اتباع بضع السائقين لسلوكيات سلبية كالاصطفاف المزدوج وعدم التقيد بالقواعد المرورية، مقترحا ان يتم العمل على فتح اسواق جديدة لتفريغ الازدحام من داخل الوسط التجاري.
ودعا المواطن حمزة جمال الجهات المعنية الى إيجاد خطط وحلول عملية حقيقة لظاهرة الإزدحام، قائلا إن غياب الحلول الحقيقة من قبل الأجهزة المعنية تسبب في زيادة الازمات المرورية.
وأضاف أن الازدحام يتسبب في ضياع الكثير من الوقت على المواطنين مما يدفع ببعضهم الى اتباع سلوكيات خاطئة كالوقوف المزدوج وغيرها، مؤكدا ان اعتداء التجار على الشارع او حجز الموقف امام محله يتسبب في الكثير من الاختناقات المرورية، داعيا البلدية وإدارة السير لمنع مثل هذه الظواهر.
ويشير المواطن مرزوق حمدان إلى أن الوسط التجاري وما حوله لم يعد يقبل ايجاد خطط تطوير، بسبب العمر الطويل للبناء وعدم القدرة على ازالة اي بناء، قائلا ان الحل يكمن في فتح اسواق فرعية جديدة من اجل توسعة السوق التجاري للعمل على تخفيف الضغط عن الوسط التجاري.
ودعا إلى تكثيف الرقابة داخل الاسواق والابتعاد عن عملية إغلاق بعض الطرق، مشيرا الى ان عدم وجود مواقف للسيارات وضيق الشوارع والمخالفات المتبعة من قبل بعض السائقين تزيد في الازدحام.
 ويقول المواطن فراس الدغمي إن الازدحام الذي تشهده مدينة المفرق أضحى غير مرتبط بوقت محدد او شهر محدد، قائلا إن الاختناقات المرورية التي تشهدها المفرق غير مسبوقة، وإن الحل الوحيد يكمن في إيجاد أسواق تجارية جديدة تتضمن مواقف سيارات كافية.
ويقول علي عايد إن الأجهزة المختصة داخل المحافظة تعمل على تنفيذ خطط تقليدية تتضمن إغلاق شوارع لمدة زمنية معينة، داعيا الى ايجاد حلول عملية وحقيقه اضافة الى فتح أسواق جديدة تضم مواقف للسيارات.
من جهته، قال رئيس بلدية المفرق احمد المشاقبة إن المدينة وخصوصا الوسط التجاري تشهد ازمة مرورية خانقة من الصعب السيطرة عليها، خصوصا في فترة الشهر الفضيل والاعياد، لافتا ان بلدية المفرق وبالتعاون مع قسم سير المفرق تعمل على اغلاق بعض الشوارع الرئيسة داخل الوسط التجاري، مبينا أن اللجان المختصة تدرس اوضاع الطرق بناء على اعداد المركبات، وفي فترة الأزمات يتم عمل بعض الإغلاقات من أجل إجبار المتسوقين على الدخول سيرا بأقدامهم من أجل إفساح المجال وتخفيف ازدحام السيارات، مشيرا إلى ان بلدية المفرق ستنفذ خطة بعد العيد من أجل تخفيف الأزمات المرورية من خلال فتح أسواق جديدة في شارع العشرين والحي الجنوبي.

التعليق