رئيس الوزراء يترأس اجتماعا للجنة العليا للاستراتيجية الوطنية للتشغيل

الملقي: تخصيص 25 مليون دينار لإنشاء صناديق تشغيل للشباب

تم نشره في الأربعاء 22 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً
  • رئيس الوزراء هاني الملقي (وسط) خلال ترؤسه أمس اجتماعا للجنة العليا للاستراتيجية الوطنية للتشغيل-(بترا)

عمان - أكد رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي، أن الحكومة مصممة على محاربة الفقر والبطالة بكافة اشكالها باعتبار ذلك اولوية أساسية وكبرى لعملها.
وقال خلال ترؤسه أمس في دار رئاسة الوزراء اجتماعا للجنة العليا للاستراتيجية الوطنية للتشغيل، ان الحكومة خصصت مبلغا لا يقل عن 25 مليون دينار لإنشاء "صناديق التشغيل" بهدف منح قروض للشباب لإيجاد مشاريع تشاركية انتاجية تعاونية تخضع للمراقبة والمتابعة من قبل الحكومة.
وشدد ان الفريق الاقتصادي الحكومي وصل إلى قناعة لضرورة ان تعمل هذه الصناديق مع بعض لإحداث تغيير ايجابي في الجانب الاقتصادي، مؤكدا كذلك أهمية العمل بروح الفريق الواحد لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتشغيل، فيما رهن نجاحها بالتفاعل والتعاون بين القطاعين العام والخاص.
وأكد أن اللجنة ستخرج بأدوات محددة وآليات عمل لتشغيل الشباب وبخاصة العاطلين عن العمل، وانها بصدد وضع برنامج واضح خلال الخمسة اشهر المقبلة يتضمن الخطوات التي يجب اتباعها في هذا المجال.
وأوعز الملقي لوزارة العمل لتحديد الفئات المستهدفة من صناديق التشغيل والنظر في كيفية توجيه اموال صناديق التشغيل لها في اطار من النزاهة والشفافية التامة.
كما أكد أهمية قطاع الزراعة والانشاءات في الأردن، باعتبارها من القطاعات المشغلة للعمالة وتتوفر فيها قيمة مضافة جيدة بالنسبة للاقتصاد، مشيرا في هذا الإطار إلى أهمية دور القطاع الخاص باعتباره شريكا اساسيا للقطاع العام.
وعرض رئيس الفريق الفني لإعداد الاستراتيجية الوطنية للتشغيل، عضو اللجنة، الدكتور عمر الرزاز، خلال الاجتماع لمحاور الاستراتيجية واهدافها والتحديات والإجراءات السريعة المطلوب تنفيذها.
بدوره ، أكد وزير العمل علي الغزاوي في تصريح صحفي عقب الاجتماع، اهتمام جلالة الملك عبد الله الثاني بتوفير فرص عمل للشباب، حيث جاء كتاب التكليف السامي واضحا حول تنفيذ وتفعيل الاستراتيجية الوطنية للتشغيل لتنظيم السوق والنظر إلى العرض والطلب فيما يتعلق بإيجاد فرص عمل جديدة من خلال التشغيل الذاتي ومن خلال التدريب والتأهيل.
وقال صناديق التشغيل ستوجه لتمويل مشاريع تشغيل ريادية تقوم على التشغيل الذاتي لمجموعة من الشباب بالكفالة الجماعية او الكفالة المفردة لتنفيذ مشاريع خاصة بهم وتوفر فرص عمل لهم ولغيرهم في مختلف مناطق المملكة والتركيز على الاطراف وعلى الشباب الجامعيين وغيرهم.
واشار إلى أن التدريب المهني آخذ حيزا بهذا الخصوص وسيكون هنالك، مبينا انه سيكون هناك برنامجا للتفاعل مع القطاع الخاص في ادارة مؤسسات التدريب المهني من خلال برامج تستهدف توفي فرص عمل للمواطنين بعد تدريبهم وتأهيلهم.
يذكر أن مجلس الوزراء قرر في وقت سابق الموافقة على تشكيل لجنة عليا للاستراتيجية الوطنية للتشغيل برئاسة رئيس الوزراء شخصيا وعضوية عدد من الوزراء والمعنيين.-(بترا موسى خليفات)

التعليق