الملاكم الكسبة يلتقي بطل أميركا لبلوغ الأولمبياد وخسارة للوادي

تم نشره في الخميس 23 حزيران / يونيو 2016. 12:00 صباحاً
  • الملاكم عبادة الكسبة (الثاني من اليمين) امام بوابة الاولمبياد اليوم – (من المصدر)

محمد عمّار

عمان – تدخل الملاكمة الاردنية منعطفا تاريخيا في طريقها الى الاولمبياد، عندما يلتقي بطل المنتخب الوطني اللاعب عبادة الكسبة في وزن 64 كغم، مع بطل الولايات المتحدة الاميركية روسيل غاري الذي سيقام في الفترة المسائية من نزالات اليوم، في التصفية الاخيرة المؤهلة الى الاولمبياد والتي تجري نزالاتها في العاصمة الاذرية باكو.
الكسبة يدخل نزال اليوم باحتمالي التأهل الى الاولمبياد، فالفوز ينقل الكسبة مباشرة الى الدور نصف النهائي، وبالتالي خطف احدى البطاقات الخمسة الى الاولمبياد والمخصصة لهذا الوزن، وستحمله الخسارة الى الاولمبياد في حال خسارته (لا قدّر الله) وفوز الاميركي بالمركز الاول للوزن، وبالتالي سيكون الكسبة ضمن افضل 5 لاعبين في هذا الوزن.
عقون: التركيز نحو الفوز
المدير الفني للمنتخب الكابتن عزالدين عقون، اكد انه تابع كافة نزالات الملاكم الاميركي غاري، كونه حاضرا للتصفيات ويدرس كافة اللاعبين المتوقع مواجهتهم للاعبي المنتخب الوطني، مؤكدا ان اداء روسيل يعتمد على اللكمات الخاطفة والتركيز على الالتحام واقتناص اللكمات، مشيرا ان تدريب امس تركز على جانب القوة من خلال التركيز على توجيه اللكمات السريعة والخاطفة والابتعاد عن اي التحام مع منافسه، وتوجيه الضربات من مختلف الاوضاع وصولا لتحقيق الفوز وبلوغ الاولمبياد.
واشار عقون، الى ان الاتصالات الهاتفية من رئيس الاتحاد سمو الامير محمد عباس، ونائب رئيس الاتحاد العميد سمير بينو، منحت الكسبة مزيدا من الاصرار لتحقيق الفوز وبلوغ الاولمبياد، ليكون ثاني لاعب اردني في الاولمبياد بعد البطل حسين عشيش الذي ضمن الوصول عبر التصفية الثانية التي اقيمت في الصين شهر آذار (مارس) الماضي.
خسارة الوادي
تعرض لاعب المنتخب محمد عبدالعزيز الوادي الى الخسارة، وذلك في النزال الذي اقيم اول من امس في الدور الستة عشرة لوزن 56 كغم، حيث خسر الوادي امام بطل كوبا وحامل ذهبية اولمبياد لندن 2012 روبيس راميريز، والذي لم يشارك في اي تصفية نظرا لاحترافه الملاكمة.
الوادي خسر النزال 0-3، رغم انه قدم مباراة من اقوى نزالات البطولة، حيث خسر الجولة الاولى 25-30، وفي الجولة الثانية حاول الوادي العودة للقاء وسدد العديد من الضربات، بيد أن دفاعات راميريز كانت كفيلة بإحباط كل محاولات الوادي للعودة باللقاء والفوز بالجولة الثانية التي خسرها الوادي 27-30، وبدت الخسارة واضحة على الوادي في الجولة الثالثة التي حاول من خلالها راميريز الابتعاد صوب الحبال خشية من الاصابة او الخسارة بالضربة القاضية، ليخسر الوادي الجولة الثالثة 25-30. 

التعليق