بيان للمتقاعدين العسكريين في لواء ذيبان

تم نشره في الأحد 26 حزيران / يونيو 2016. 06:15 مـساءً
  • مشهد من لواء ذيبان بمحافظة مادبا-(أرشيفية)

ذيبان- اصدرت جمعية المتقاعدين العسكريين بني حميدة في لواء ذيبان بيانا اكدت فيه الولاء والانتماء للقيادة الهاشمية مستنكرة الاعمال الارهابية التي تعرض لها الوطن.

وقدَّر البيان الذي صدر اليوم عاليا التوجيهات السامية الى الحكومة بمعالجة قضية الشباب المتعطلين عن العمل في لواء ذيبان وفق الممكن والمتاح مستنكرين للأعمال المخلة بالأمن العام والنظام والتي قامت بها فئة مدسوسة من خارج خيمة المتعطلين عن العمل بإطلاق النار على اخواننا رجال الدرك بشكل عشوائي لإيقاع الفتنة.

واكد البيان ان المتقاعدين العسكريين سيبقون الجند الاوفياء والرديف للأجهزة الامنية وقواتنا المسلحة الساهرين على امن الوطن والتصدي لكل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار هذا البلد او الاساءة لقائد الوطن ورمزه.

وشددوا على دعمهم للأجهزة الامنية في الضرب بيد من حديد على من يحاول العبث بالأمن والاستقرار ومتابعة البحث والتحري عن اصحاب الفتن والخلايا النائمة.-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »احداث ذيبان (نايف العدوان)

    الأحد 26 حزيران / يونيو 2016.
    الله يحمي الوطن ..الوطن وطننا ونفدية بالمهج والارواح ..فلا نجعل الفتنة بيننا ولنتحد بوجه قوى الشر والظلال والتي تريد بنا شرا عبر الحدود الشمالية