‘‘أورانج‘‘ تطلق مركزا للوصول إلى شبكة الإنترنت العالمية ‘‘IP POP‘‘

تم نشره في الأحد 3 تموز / يوليو 2016. 12:00 صباحاً
  • وزيرة الاتصالات (وسط) خلال إطلاق مركز رئيسي للوصول الى شبكة الانترنت - (الغد)

ابراهيم المبيضين

عمان- أعلنت شركة "اورانج" الخميس الماضي رسميا عن تدشينها لمركز رئيسي للوصول إلى شبكة الإنترنت العالمية – أو ما يطلق عليه بمركز تواجد الإنترنت العالمي IP POP، والتي ستمكن المشغلين المحليين والإقليميين من الوصول للإنترنت من خلال نقاط مباشرة في الأردن عوضاً عن نقاط الوصول الدولية المتواجدة في مناطق كأوروبا وأميركا.
وأكدت الشركة أنها ضخت 5 ملايين دولار لاطلاق المرحلة الأولى ضمن مشروع هذا المركز الذي يعزّز حصول الشركات في الأردن والمنطقة، والافراد المستخدمين على إنترنت بجودة عالية، ولسد الاحتياجات المتزايدة والانتشار الكبير لاستخدام الإنترنت في الأردن والمنطقة، وخصوصا مع وجود شبكات الإنترنت عريضة النطاق من الجيلين الثالث والرابع.
وبينت ان اطلاق ودعم شركة "اورانج العالمية" لانشاء واطلاق هذا المركز – الكائن في مراكز Orange للبيانات (Data Centers) - يأتي ايمانا من الشركة العالمية بأهمية الأردن من حيث موقعها الجغرافي وما تتمتع به من أمن واستقرار، حيث أكدت " اورانج" التزامها بمزيد من الاستثمارات في المملكة، بما يسهم في دعم وتطوير قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المملكة والمساهمة ايضا في تحويل الأردن إلى مركز اقليمي للقطاع في المنطقة.
ويعتبر هذا المركز الأول من نوعه في المملكة، وسيعمل المركز بقدرة عالية (60 جيجابايت بالثانية) على استيعاب وإدارة حركة الإنترنت المتنامية باضطراد، كما سيعمل على ضمان تقديم تجربة إنترنت أفضل وغير مسبوقة لزبائن القطاع المؤسسي ومشغلي الاتصالات ومزودي الإنترنت الإقليميين وذلك من خلال توفير سرعات اتصال عالية، وموثوقية تشغيلية، بالإضافة إلى روابط لا مثيل لها وعلى قدر عالٍ من الكفاءة والفعالية مع مزود من المستوى الأول لخدمات الإنترنت كمجموعة أورانج العالمية، مما يشكل بوابة للأردن ولدول المنطقة للوصول لجميع أنحاء العالم.
وجاء إعلان إقامة المركز وإطلاقه خلال مؤتمر صحفي عقدته اورانج الأردن بحضور وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مجد شويكة، ورئيس هيئة تنظيم قطاع الاتصالات، الدكتور غازي الجبور، ونائب الرئيس التنفيذي المسؤول عن العمليات التشغيلية في الشرق الأوسط وأفريقيا لدى مجموعة Orange العالمية، برونو ميتلينج، والرئيس التنفيذي لشركة اورانج الأردن جيروم هاينك ، وعدد من أعضاء الإدارة العليا في الشركة.
وقالت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مجد شويكة : " ان افتتاح مركز تواجد الإنترنت الذي تمتلكه اورانج في عمان هو بالتأكيد خطوة باتجاه دعم جهود الأردن الرامية إلى تنفيذ توجيهات ورؤى جلالة الملك بأن يصبح الأردن مركزاً إقليمياً لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات".
" وأكدت الوزيرة شويكة على الدور الكبير الذي تلعبه اورانج الأردن في تقديم كل ما هو جديد في عالم الاتصالات والتكنولوجيا، لتمكين الأفراد والشركات من مواكبة التطورات المتسارعة في عالم الاتصالات.
وقال نائب الرئيس التنفيذي المسؤول عن العمليات التشغيلية في الشرق الأوسط وأفريقيا لدى اورانج العالمية، برونو ميتلينج : "وقع الاختيار على الأردن لاحتضان المركز كونه الوجهة المثالية في منطقة الشرق الأوسط وآسيا لعدة أسباب من أهمها ما يتمتع به من أمن واستقرار،هذا فضلاً عن الموقع الجغرافي، وشبكة العلاقات مع مشغلي الاتصالات، والروابط والاتصال مع عدة بلدان من بلدان المنطقة. من خلال اورانج الأردن، نهدف إلى تلبية كامل احتياجات السوق، وتعزيز مكانتنا كمزود رئيسي للاتصال بالإنترنت ، ومساهم فاعل في إحداث التطورغير المسبوق في مجال خدمات الاتصالبشبكة الإنترنت في المنطقة".
ومن جهته قال الرئيس التنفيذي لـ " اورانج الأردن" ، جيروم هاينك: " إن حرصنا المستمر على الحفاظ على مكانتنا كأقوى مزود لشبكات وخدمات الإنترنت في الأردن، وسعينا وراء تجسيد رؤى جلالة الملك عبدالله الثاني بتحقيق أقصى انتشار ممكن لشبكة الإنترنت وإظهار الأردن كمركز إقليمي موثوق لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، جعلنا نركز جهودنا لتطوير نقطة نفاذ للإنترنت من خلال مشغل من المستوى الأول، تعمل بكامل سعتها من الأردن بقدرة عالية على ربط الشرق الأوسط بمناطق أخرى من العالم.
واضاف : " إن ربط الناس بكل ما هو ضروري بالنسبة لهم وتقديم خدمة زبائن لا تضاهى لجميع زبائننا من الأفراد والمؤسسات وقطاع الأعمال أو مراكز المبيعات الكلية يندرج في قلب استراتيجيتنا الجديدة Essentials 2020، ويتماشى مع أهم أهدافها المتمثلة بمنح الزبائن خيارات اتصال أكثر تنوعاً وغنى، وأعلى كفاءة من أي وقت مضى".
وقال المدير التنفيذي للمبيعات الكلية في اورانج الأردن، المهندس وليد الدولات: "إن إنشاء مركز تواجد الإنترنت العالميIP POP في عمان هو حدث تاريخي ليس لـ اورانج  فحسب، بل للمملكة ككل كونه أول نقطة وصل لـ اورانج تربط عدة جهات في الشرق الأوسط مع أوروبا من خلال عمان. كما ان التوسع والاستثمار في باقة متزايدة من المنتجات الناجحة والتي تلقى رواجاً واستحساناً عند الزبائن يمكننا الآن من عرض مجموعة متكاملة من خدمات الاتصالات، مما يسمح للمستخدمين سواء في الأردن أو أي في المنطقة من الاستفادة من حلولنا المميزة للإنترنت وذات القيمة المضافة."

التعليق