“الأحزاب الوسطية" يؤكد أهمية الحوار لنشر ثقافة سياسة التحول الديمقراطية

تم نشره في الأحد 3 تموز / يوليو 2016. 12:00 صباحاً

عمان- قال رئيس ائتلاف تنسيقية الاحزاب الوسطية نظير عربيات، ان لقاء امناء الائتلاف بوزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة، يؤكد ان الوزارة تلعب دورا مهما في تبني قضايا الاحزاب السياسية، وتفعيل دور الرأي العام ببحث ومناقشة القضايا العامة التي تهم الوطن، ما ساعد على ارساء فكرة التعددية السياسية والتنافس بين القوى السياسية على اساس برامجي.
واضاف عربيات في تصريح صحفي امس، انه ولما كانت الوزارة، منهجها السياسي اصلاحي عبر القنوات المؤسسية المشروعة القانونية للدولة، فقد ارست المتطلبات القانونية لديمقراطية فاعلة بمفهومها الشمولي، واتسمت بنشاطاتها بالعمل المؤسسي المستمر المتواصل بقيادة ديمقراطية تقدر المسؤولية وترتقي الى مستواها، بحيث تتحلى بعنصر العمل الجماعي والمشاركة مع مختلف القوى الوطنية والسياسية على امتداد الوطن.
وأعرب عربيات عن ثقة الائتلاف العالية بقدرة الوزارة على تعميق الوعي الديمقراطي الراهن، ونشر ثقافة سياسية تحول الديمقراطية الى خيار مجتمعي ونقطة لقاء بين مختلف الطبقات والفئات الاجتماعية والقوى الوطنية المختلفة في سياق التنشئة السياسية، ما يؤكد ان نهج الحوار الذي تتبناه الوزارة، منذ تأسيسها يمثل فرصة للوعي بأهمية خلق مجتمعات راسخة ديمقراطيا تتفاعل.
وأكد الائتلاف أن الحراك السياسي النابع من منطلق الحدث السياسي لنشر ثقافة المواطنة، أنتج تطورا ملحوظا بالفكر السياسي باتجاه القبول بتطوير نظام ديمقراطي قائم على الاهتمام بالاحتياجات الحقيقية للعمل الديمقراطي تدرجيا بالتزامن مع التمكين الديمقراطي. -(بترا)

التعليق