مرشحون يستخدمون السيارات "الفلت" في نقل الناخبين بالقويرة

أحمد الرواشدة

العقبة - لعبت السيارات غير المرخصة "الفلت" دوراً كبيراً في العملية الانتخابية، التي جرت أمس في مناطق لواء القويرة ووادي عربة، في نقل الناخبين إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم.
وعادة ما تستخدم هذه السيارات والتي تعطى رقماً متسلسلاً من محمية رم الطبيعية التابعة لسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لنقل السياح وزوار وادي رم بين الرمال والجبال المحيطة بوادي رم، خاصة وانها تنتشر في لواء القويرة ذات الطابع العشائري بشكل كبير، حيث تقوم أيضاً بنقل السياح إلى وادي رم ذات الطبيعة الصحراوية.
ويتجمع انصار المرشحين في القويرة والديسة ووادي عربة بعد الإدلاء بأصواتهم في بيوت الشعر التي نصبت لاستضافة أنصار المرشحين فيما تذهب النساء إلى البيوت، حيث يتبادلون الأحاديث بشأن الانتخابات النيابية، فيما تدار في بيوت الشعر غرف العمليات لتوجيه الناخبين إلى مكان الإدلاء بأصواتهم. 
وشهدت بعض المراكز ارتفاعا في نسبة التصويت منذ ساعات الصباح الاولى لصالح النساء ومن بعد الظهيرة كان الذكور يتوجهون لصناديق الاقتراع، حيث سجلت بلدية وادي عربة عند الساعة التاسعة صباحاً أكثر من 35 % إلى أن وصلت الى أكثر من 65 % مع نهاية إغلاق صناديق الاقتراع.
وتوجه الناخبون في لواء القويرة والتي تشمل قرى الشاكرية والصالحية والراشدية والحميمة ودبة حانوت والعباسية والعسيلة ومناطق حوض قرى الديسة والتي تضم الطويسة والطوال ومنيشير والغال وبلدية وادي عربة والتي تشمل الريشة وبئر مذكور بالإضافة الى منطقة رحمة وقطر، الى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم حيث شهدت اقبالاً كثيفاً من النساء في ساعات الصباح الاولى، سرعان ما تحول الى الرجال بعد الظهر.
وقال ناخبون إن بعض انصار المرشحين في قاعة الاقتراع قاموا بالترويج لمرشحيهم داخل مراكز الاقتراع ما يخالف التعليمات، بالإضافة الى وقوع احراج للناخب كون المنطقة ذات طابع عشائري بحت.
وحسب شهود عيان فإن مشاجرات بسيطة وقعت بين أنصار مرشحين حالت الاجهزة الأمنية ووجهاء المنطقة دون امتدادها واحتوت المتشاجرين وأصلحت فيما بينهم.
واعتبر الناخبون في لواء القويرة ووادي عربة وقطر ورحمة الانتخابات النيابية للعام الحالي بأنها تمثل حالة فريدة في الشفافية والوضوح وذلك من خلال المستوى العالي الذي يتمتع به الناخب والمرشح، لاسيما وأن الجميع يؤمن أن الفائز هو صاحب الحظ الأوفر في ثقة المواطنين ، مشيدين بالإجراءات المتبعة من قبل الاجهزة المعنية والهيئة المستقلة للانتخاب.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018