مدرسة بإربد دون كهرباء منذ 4 أسابيع

أحمد التميمي

إربد– ما زالت مدرسة الكرامة الأساسية للبنات التي استحدثتها مديرية تربية إربد الأولى بداية العام الحالي وتظم قرابة 1300 طالبة من دون خدمة التيار الكهربائي، رغم مرور 4 أسابيع على بدء الدوام المدرسي للعام الحالي.
ووفق أولياء أمور، فإن الطالبات يتلقين الحصص في أجواء شبه معتمة ببعض الغرف الصفية وهي غير مريحة لافتقاد المدرسة للتيار الكهربائي المنتظر إيصاله، متسائلين عن كيفية إتمام بناء مبنى مدرسة وافتتاحها من دون ايصال التيار الكهربائي.
وأكدوا أن المدرسة تم استلامها حديثا وتم بناؤها وفق أحدث المواصفات، مشيرين إلى أنه كان الأجدى بوزارة التربية والتعليم الانتهاء بشكل كامل من كافة المستلزمات وبعدها نقل وقبول الطلبة.
وأشاروا إلى أن الطلبة يتلقون تدريسهم في ظل ارتفاع درجات الحرارة وعدم القدرة على تشغيل المراوح، إضافة إلى أن إدارة المدرسة تضطر في بعض الأحيان إلى شراء صهاريج خاصة لتعبئة خزانات المدرسة وغالبية الأيام تبقى المدرسة من دون مياه جراء ضعف الضخ.
ولفتوا إلى أن بعض المختبرات بحاجة إلى كهرباء من أجل تشغيلها، مشيرين الى انه مضى على الدوام المدرسي أكثر من 4 أسابيع ولغاية الآن لم يتم ايصال الخدمات للمدرسة.
بدوره، توقع مدير تربية اربد الأولى علي الدويري ايصال التيار الكهربائي للمدرسة خلال الأسبوع الحالي، مشيرا الى أن التربية قامت بفتح المدرسة أمام الطلبة نظرا للحاجة الملحة ووجود أعداد كبيرة من الطلبة ولتخفيف الضغط على المدارس المجاورة. وأشار إلى وجود أكثر من 1300 طالبة في المدرسة وهي مهيأة لاستقبال مزيد من الطلبة، موضحا أن هناك تأخيرا في عملية ايصال الكهرباء من قبل الشركة بالرغم من دفع كافة المستحقات المالية، إلا أن وجود بعض العوائق حال دون ايصال التيار الكهربائي بالتزامن مع بدء العملية التدريسية.
وقال الناطق الإعلامي لشركة كهرباء إربد هشام حجازي إن الكوادر الفنية باشرت مؤخرا بعملية تمديد الأسلاك "الكوابل" الأرضية بعد ان حصلت على الموافقات اللازمة من بلدية اربد الكبرى لإجراء اعمال الحفريات في الشوارع من اجل تركيب محطة تحويل.
وأشار حجازي الى أن الجهة المعنية حاسبت على الكلفة المترتبة على ايصال التيار الكهربائي، لافتا الى انه تم المباشرة بأعمال الحفر لمد الكيبل الأرضي وسيصار خلال الأيام المقبلة الى كهربة المحطة والمعاينة الحلقية وإجراء الفحوصات.
وأكد ان تأخير ايصال الكهرباء للمدرسة جاء للتأخر بالحصول على الموافقة بالحفر، موضحا ان الشركة تولي المدارس وأي منشآت حكومية أخرى الأولوية في ايصال التيار الكهربائي.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018