وفاة منشد وشاعر الثورة الفلسطينية "أبو عرب"

بيت لحم - غيب الموت مساء الأحد الفنان والشاعر الفلسطيني إبراهيم محمد صالح "أبو عرب" الملقب بـ"شاعر الثورة الفلسطينية" بعد صراع مع المرض.

وقال أيهم مطر حفيد شاعر الثورة إن ابو عرب توفي مساء اليوم في حمص بسورية مكان اقامته الحالي بعد صراع طويل مع المرض.

واوضح ان الترتيبات جارية لمراسم دفنه، لافتا انه لصعوبة الاوضاع قد يتم دفنه في حمص.

وإبراهيم محمد صالح، شاعر ومنشد الثورة الفلسطينية الكبرى. ولد أبو عرب في قرية الشجرة قضاء طبريا في فلسطين سنة 1931، وتنقل من لبنان إلى سورية وتونس ومخيمات الشتات في العالم.

استشهد والده عام 1948 خلال اجتياح قوات الاحتلال لفلسطين، واستشهد ولده عام 1982 خلال اجتياح الجيش الإسرائيلي للبنان. وشهد في طفولته انطلاقة الثورة الفلسطينية الكبرى عام 1936 ضد الاحتلال البريطاني والاستيطان والتي كرس لها جده أشعاره كافة للإشادة بالثورة ولتشجيع أفرادها، ولتحريض الشعب ضد المحتل البريطاني.

أسس فرقتة الأولى في الأردن سنة 1980 وسميت بـ فرقة فلسطين للتراث الشعبي، وكانت تتألف من 14 فنانا. وبعد مقتل الفنان ناجي العلي، وهو أحد أقارب أبوعرب، تم تغيير اسم الفرقة إلى فرقة ناجي العلي.(معا)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018