اتفاق تجارة بين اليابان وأستراليا

طوكيو- أبرمت اليابان وأستراليا اتفاق تجارة أساسيا لخفض الرسوم الجمركية أمس، بينما يكثف المسؤولون الأميركيون واليابانيون جهودهم للتوصل الى اتفاق مواز سيعيد تنشيط المحادثات المعطلة بشأن اتفاق إقليمي أوسع نطاقا.
ويتزامن اتفاق طوكيو وكانبيرا مع جهود تبذلها الولايات المتحدة واليابان لعقد اتفاق تجارة ثنائي سيعتبر مكونا رئيسيا لشراكة أوسع نطاقا عبر المحيط الهادي، وذلك قبل زيارة يقوم بها الرئيس الأميركي باراك أوباما هذا الشهر.
وقال الجانبان في بيان لوسائل الإعلام، إن رئيس الوزراء الأسترالي توني أبوت ونظيره الياباني شينزو ابي أكدا خلال محادثات في طوكيو التوصل الى اتفاق أساسي وقررا العمل معا على توقيعه في أقرب وقت ممكن.
وكانت صحف رئيسية أفادت في وقت سابق أن الاتفاق الثنائي المتوقع إبرامه بشكل نهائي عندما يزور ابي أستراليا في تموز (يوليو) ينص على خفض الرسوم اليابانية على لحوم الأبقار الأسترالية وإنهاء الرسوم الأسترالية على السيارات.
وقال خبراء إن اتفاقا مع أستراليا يسمح لليابان بالإبقاء على رسوم ولو مخفضة على منتجات زراعية مثل لحم الأبقار قد يعزز موقف طوكيو في وجه المطالب الأميركية بإلغاء الرسوم في إطار اتفاق الشراكة عبر الهادي.
وقالت أوريليا جورج مولجان أستاذة السياسة اليابانية في جامعة نيو ساوث ويلز "إن اتفاقا كهذا يعني حصول أستراليا على معاملة تفضيلية بالمقارنة مع الولايات المتحدة التي ستكون تحت ضغط لإبرام اتفاق للشراكة عبر الهادي في المدى القصير يضعها على قدم المساواة مع أستراليا".
وقالت وسائل الإعلام، نقلا عن مصادر لم تكشف عن هوياتها، إن اليابان ستوافق على خفض الرسوم على لحوم الأبقار الأسترالية الى أقل من 30 بالمائة بدلا من 5ر38 بالمائة حاليا، بينما ستلغي أستراليا رسوما قدرها خمسة بالمائة على السيارات اليابانية الصغيرة والمتوسطة.
وتفرض أستراليا رسوما مخفضة على السيارات اليابانية بعد أن قررت شركات صناعة السيارات الثلاثة العاملة في أستراليا -تويوتا موتور وجنرال موتورز وفورد موتور- وقف الإنتاج المحلي هناك بحلول 2017 بسبب ارتفاع التكاليف والعملة الأسترالية القوية.-(رويترز)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018