جلالته يزور مديرية الأمن العام

الملك يؤكد ضرورة استمرارية جهود مكافحة الجريمة وتوظيف الإمكانات للحد منها

عمان - زار جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس مديرية الأمن العام، حيث اجتمع مع مديرها الفريق أول الركن توفيق الطوالبة، الذي أطلع جلالته على الإجراءات المتخذة في تنفيذ واجبات الأمن العام والخدمات المقدمة للمواطنين.
ووجه جلالة الملك نحو المزيد من التطوير لتوفير خدمات شرطية وإنسانية متكاملة، تعزز الشعور بالأمن وتشيع الإحساس بالاطمئنان لدى المواطنين والمتواجدين على أراضي المملكة.
وأكد ضرورة استمرارية جهود مكافحة الجريمة وتوظيف الإمكانات والطاقات كافة للحد منها، والتعامل مع مستجداتها المتسارعة في إطار قانوني، وعلى أساس من العمل الشرطي المحترف.
وأعرب جلالته عن اعتزازه بالجهود المبذولة من قبل منتسبي جهاز الأمن العام، وما يقدمونه من تضحيات في سبيل أداء رسالتهم النبيلة والحفاظ على أمن وسلامة المواطنين وممتلكاتهم.
واستمع جلالة الملك، بحضور كبار ضباط الأمن العام، إلى إيجاز قدمه الطوالبة،
مستعرضا ما تم إنجازه خلال فترة الاثني عشر شهرا الماضية ضمن الواجبات الموكلة إلى مديرية الأمن العام وفي إطار الاستراتيجية الأمنية.
وتضمن الإيجاز المراحل المنجزة من الخطط التنفيذية لهذه الاستراتيجية، ونتائج جهود الأمن العام في مكافحة الجرائم، وبالأخص جرائم المخدرات، والواقع المروري وما تم اتخاذه من إجراءات لتعزيز السلامة المرورية.
وشمل الإيجاز ما تنفذه مديرية الأمن العام من برامج وخطط في مجال تعزيز أداء منتسبيها ورفع كفاءة عملياتها الشرطية، وترسيخ مفاهيم الشراكة مع المجتمع المحلي لخدمة العملية الأمنية بالمجمل، ومشاريع التحديث للبنى الإدارية لعدد من وحدات الأمن العام.
وأكد الطوالبة أن جهاز الأمن العام، ماضٍ في أداء رسالته في ظل توجيهات جلالة القائد الأعلى، وأن منتسبيه سيظلون على العهد جنودا مؤمنين بربهم، منتمين لوطنهم، مخلصين لمليكهم. -(بترا)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018