نيوي يتطلع إلى التحدي الجديد في الموسم المقبل

نيودلهي - أتى قرار البريطاني ادريان نيوي مصمم سيارات ريد بول بالانضمام للفريق بطل العالم في سباقات فورمولا 1 للسيارات من ماكلارين العام 2006 بثماره أربع مرات إلا أنه ما يزال يرغب في تحقيق المزيد.
وعقب نجاح ريد بول وسائقه الألماني سيباستيان فيتل من حصد أربعة ألقاب للفرق وأربعة للسائقين بعد انتهاء سباق جائزة الهند الكبرى أول من أمس الأحد يبدو تركيز نيوي منصبا على نيل اللقب للمرة الخامسة.
ويأمل المنافسون في أن يحصل نيوي على راحة أو يتحول لتصميم اليخوت المشاركة في كأس أميركا لليخوت أو أن يعمل معهم الا أن نيوي ليس لديه أي خطط بهذا الشأن في الوقت الحالي.
وقال نيوي للصحفيين في الهند بعد أن اصبح فيتل أصغر بطل يحصل على أربعة القاب وهو في سن 26 عاما "كانت مهمة رائعة، عندما انتلقت لريد بول كان الأمر يحمل قدرا من المخاطرة بمسيرتي خاصة أني تركت فريقا مستقرا مثل ماكلارين لانضم إلى فريق جديد ترعاه إحدى شركات مشروبات الطاقة".
وتابع "الا أن الأمر كان مرضيا إلى حد كبير.. أحببت العمل مع الفريق وأحببت العمل مع زملائي داخله ووجدت الأجواء مشجعة ومحفزة جدا".
واستطرد قائلا "سنشهد العام المقبل تغييرا كبيرا في القواعد وهو ما يعد أمرا مثيرا ومستفزا للاعصاب في نفس الوقت. لذا فان تركيزي الفوري سينصب على هذا. ولنرى بعدها ما سيحدث".
ونالت السيارات التي صممها نيوي عشرة ألقاب للفرق في المجمل مع ثلاثة فرق مختلفة منها خمسة مع ويليامز بين عامي 1992 و1997 ولقب مع ماكلارين العام 1998.
وما يزال البريطاني نيوي يستخدم القلم الرصاص ومجموعة من الأوراق في مكتبه في ميلتون كينيز واصفا نفسه وبسعادة بأنه آخر مصممي الجيل القديم بينما يشرف على مجموعة أخرى تضع تلك الافكار موضع التنفيذ.
وقال "لا نتظاهر بأي شيء لسنا عليه بالفعل. نحن فريق يشارك في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 نيابة عن وحدات صغيرة تابعة لمصنع في ميلتون كينيز ولا يوجد أي شيء يدعو للانبهار. ما زلنا نحاول ونبقي على أقدامنا ثابتة على الأرض ونحن نعمل في اجواء ابداعية جيدة في الفريق".
وفي بطولة العام الحالي فاز فيتل بعشرة سباقات من 16 سباقا حتى الآن بما في ذلك ستة سباقات متتالية.
هورنر: فيتل سيحطم أرقام شوماخر
قال كريستيان هورنر مدير ريد بول أن الألماني سيباستيان فيتل يملك من الموهبة ما قد يمكنه من تحطيم رقم مواطنه مايكل شوماخر القياسي لعدد مرات الفوز ببطولة العالم فورمولا 1 للسيارات برصيد سبع مرات بعدما أصبح أصغر سائق سنا في الرياضة يفوز باللقب أربع مرات.
وما يزال فيتل في 26 من عمره وحقق الانتصار 36 من 117 سباقا شارك فيها خلال جائزة الهند الكبرى يوم الاحد ليخطف اللقب الرابع له على التوالي في بطولة العالم.
وحينما غادر شوماخر فيراري في 2006 اعتقد كثيرون ان أرقامه القياسية ستبقى لسنوات طويلة لكن هورنر رد على سؤال بشأن احتمال تحطيمها قريبا بقوله: "عدد الانتصارات التي حققها شوماخر كانت مذهلة".
وأضاف: "هناك أشياء كثيرة جدا في الرياضة تحدد هذا الأمر. الأمر يعتمد ايضا على استخدامك للسيارة المناسبة لكن من ناحية الموهبة لا أجد ما يمنع على الاطلاق فيتل من تحطيم أرقام شوماخر".
وفاز شوماخر في 91 سباقا مع بنيتون وفيراري من اجمالي 307 مشاركة، وتابع هورنر: "أعتقد ان سيباستيان نضج كثيرا هذا العام خاصة فيما يتعلق بطريقة القيادة والاسلوب الذي يقدمه. كان افضل اعوامه على الاطلاق. مستواه يرتفع باستمرار". -(رويترز)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018