البريمير ليغ

دي ماتيو يرغب في المزيد من تشلسي البعيد عن مستواه

مدن - ربما لم ترتق خطط روبرتو دي ماتيو مدرب فريق تشلسي الانجليزي لكرة القدم لمرحلة ما قبل الموسم لمستوى توقعاته، إلا أن المدرب الايطالي المحبط قال أنه وبمجرد عودة كافة لاعبيه من مهامهم الدولية فان الأداء سيتحسن.
وخسر تشلسي بطل أوروبا في آخر ثلاث مباريات ودية تسبق الموسم بما في ذلك الهزيمة المفاجئة 3-1 امام برايتون الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية يوم السبت الماضي.
ومنحت الالتزامات الدولية للمهاجم دانييل ستوريدج ولاعب الوسط خوان ماتا واللاعب البرازيلي الجديد أوسكار مع منتخباتهم في دورة لندن القليل من الوقت لصياغة شكل مناسب لتشكيلة الفريق الموسم المقبل، كما اضطر المدرب الايطالي لانتظار عودة من شاركوا في بطولة اوروبا 2012 من اجازاتهم الدولية ومن بينهم المدافعان الانجليزيان جون تيري واشلي كول.
إلا أنه لا يوجد أي أعذار لتشلسي عندما تلقى خسارة مؤلمة من برايتون حيث كان فرناندو توريس وصانع اللعب البلجيكي ادين هازارد يلعبان ضمن تشكلية شبه مكتملة، وقال دي ماتيو لموقع النادي على الانترنت "لم نجمع شمل الفريق بأكمله بعد. عاد بعض اللاعبين إلى الفريق منذ تسعة أيام والبعض منهم من 16 يوما والبعض من 21 يوما بينما لم يعد البعض الاخر على الاطلاق لكن عندما يعودون فاننا سنعمل سويا".
وأضاف "أتوقع المزيد من فريقي على صعيد التعامل السريع والتحرك. أتطلع لأداء افضل عن ذلك الذي قدمناه السبت، لم نقدم العرض الهجومي المنتظر ولم نستعد الكرة بالسرعة المطلوبة في كل مرة كنا نخسرها".
وأضاف دي ماتيو أن الأمر سيستغرق بعض الوقت من هازارد للتأقلم مع الحياة في الدوري الانجليزي الممتاز إلا أنه مستعد لترك فرصة للاعب الوسط البالغ من العمر 21 عاما للتأقلم عقب انتقاله من نادي ليل الفرنسي.
ومن المقرر ان يلعب تشلسي أمام مانشستر سيتي في مباراة درع المجتمع يوم الاحد المقبل ويتوقع وصول كافة اللاعبين باستثناء أوسكار الذي شق طريقه مع البرازيل إلى نصف نهائي منافسات كرة القدم بدورة لندن الأولمبية.
أرسنال مهتم بخدمات كيراليس
كشفت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية أن نادي أرسنال مهتم بالحصول على خدمات مهاجم فريق أولمبياكوس اليوناني كيفن ميراليس، إلا أنه لن يتخذ أي خطوة باتجاه ضمه قبل حسم مستقبل هدافه وقائده روبن فان بيرسي.
ويعد المهاجم البلجيكي الدولي الذي تقدر قيمته بنحو 6.4 مليون جنيه استرليني ولديه القدرة في اللعب على الأطراف، هدفا كذلك لليفربول وفيردر بريمن الألماني.
وسطع اسم ميراليس الموسم الماضي في الدوري اليوناني بعد أن حصل على لقب هداف وأفضل لاعب في البطولة، ليصبح محط أنظار عددًا من الأندية ومنهم أيضا سسكا موسكو الروسي الذي حاول ضمه مقابل 5 مليون إسترليني رفضها الجانب اليوناني في وقت سابق من هذا العام.
يذكر أن أرسنال استعد مبكرا لمواجهة فقدان فان بيرسي عن صفوفه بجلب الثنائي الهجومي لوكاس بودولسكي وأوليفييه جيرو، إلا أنه مازال محتفظا بالأمل في إقناع المهاجم الهولندي بالبقاء.
أوسكار يريد نيمار في تشلسي
تعهد نجم تشلسي الجديد أوسكار ببذل محاولات مضنية لإقناع مواطنه نيمار باللعب لبطل أوروبا، متمنيا أن تكون المحطة المقبلة لزميله في المنتخب الأولمبي خارج الدوري البرازيلي هي قلعة "ستامفورد بريدج".
ويعلم لاعب انترناسيونال السابق أنه من الصعب أن يرحل نيمار عن سانتوس هذا الصيف، لكن ما يزعجه هي محاولات عملاقي إسبانيا ريال مدريد وبرشلونة، ما قد يؤثر على رغبته ويبعده عن تشلسي الذي حاول مالكه الروسي مرارا وتكرارا جلب نيمار لغرب لندن، إلا أن كل محاولاته باءت بالفشل لرفض إدارة سانتوس فكرة بيع نجم الفريق الأول قبل العام 2014، وقال أوسكار لصحيفة "بيبول": "عندما كنا نسير في شوارع لندن، شعرت بأن نيمار فهم رسالة جماهير تشلسي التي تطمح في ضمه للفريق، وعندما يحين الوقت المناسب سأحاول إقناعه بتشلسي، وآمل أن أتمكن في إقناعه".
وسئل عن سبب موافقته السريعة على عرض تشلسي عكس نيمار، فأجاب "عندما أبلغني وكيل أعمالي بوجود عرض رسمي من تشلسي، لم أكن بحاجة للتفكير، إن بطل أوروبا طلب التعاقد معي، فكيف أقابله بالرفض؟".
ألاردايس لم يحزن على هبوط بلاكبيرن
اعترف مدرب وست هام سام ألاردايس أنه لم يشعر بالأسف لهبوط فريقه السابق بلاكبيرن روفرز لدوري الدرجة الأولى، إلا أنه شعر بالحزن لهبوط فريقه السابق الآخر بولتون واندرز.
وأقيل ألاردايس من منصبه كمدرب للروفرز في كانون الأول (ديسمبر) 2010 بعد فترة وجيزة من سيطرة مجموعة فينكي على النادي، حيث كان الفريق يقبع في المركز الـ13، قبل أن يتولى مساعده ستيف كين المهمة ويهبط الفريق الموسم الماضي.
وقال ألاردايس في حديث لصحيفة "ذا صن" البريطانية "أود أن أقول أنه لم يكن لدي شعور بالأسف عندما هبط بلاكبيرن بسبب الطريقة التي عاملوني بها". وقال ألاردايس أن القصة مختلفة فيما يتعلق ببولتون الذي أشرف على تدريبه  لمدة سبع سنوات قبل فترة قضاها مدربا لنيوكاسل يونايتد، وقال "بولتون قصة مختلفة، الكل يعلم كم يعني لي هذا النادي، لذلك شعرت بالحزن لهبوطه". -(وكالات)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018