"أخفض متحف على سطح الأرض" بلا مكيفات في درجة حرارة تزيد على 40

محمد العشيبات

الأغوار الجنوبية- يُجبرُ تعطل مكيفات "أخفض متحف على سطح الأرض" في غور الصافي بلواء الأغوار الجنوبية منذ أسبوعين، زواره على مغادرته بعد دقائق من دخوله، لارتفاع درجة حرارة صالة العرض التي تصل إلى 40 درجة مئوية، وفق زائرين.
ويعاني المتحف من تردِّي الخدمات التي يقدمها، إضافة إلى عدم وجود أماكن للاستراحة والجلوس، إذ يضطرون للجلوس بين الأشجار المحاذية للمتحف إنْ وجدوا مكانا نظيفا.
مدير المتحف محمد الزهران، يُحيلُ تأخير تجهيز المتحف إلى إجراءات داخلية في وزارة السياحة والآثار، مشيراً إلى أن كوادر الوزارة ستقوم قريبا بإصلاح توقف التكييف داخل المتحف. وأضاف أنَّ الوزارة طرحت عطاء لاختيار مستثمر لتشغيل مطعم واستراحة في المتحف.
ويرى سكان غور الصافي أنَّ المتحف الذي تمَّ افتتاحه في شهر أيار (مايو) الماضي ما يزالُ بدون عناية من قبل وزارة السياحة والآثار، في ظلِّ عدم مساهمته بترويج المنطقة سياحيا، وإظهارها على الخريطة السياحية في المملكة.
وبلغت كلفة المتحف الإجمالية مليون دينار، ليكون أحد مراكز الجذب والتنمية السياحية في الأردن. ويضمُّ المتحف قطعاً أثرية مستخرجة من منطقة البحر الميت، ليكون بذلك مرتكزا للترويج والتسويق السياحي.
الزائر محمد عيسى يقولُ إنَّهُ لم يستطع المكوث كثيرا في المتحف لارتفاع درجة الحرارة، فضلا عن عدم وجود أماكن لبيع المشروبات والطعام، مبديا استغرابه من عدم وجود مطاعم واستراحات في واحد من أهم الأماكن السياحية في المملكة.
ويرى الزائر محمود العشوش أنَّ تعطل المكيفات في أخفض متحف على سطح الأرض سبَّبَ معاناة كبيرة للزوار والموظفين، مشيرا إلى أن هناك تحفا أثرية نادرة بحاجة إلى درجات حرارة معينة لضمان عدم تلفها. 
ويُبْدي خلف البوات تخوفه من انخفاض أعداد السائحين الأجانب القادمين إلى المملكة خلال الفترة المقبلة، نتيجة عدم وجود اهتمام من قبل الجهات المعنية بالمواقع الأثرية، ومنها المواقع المنتشرة في الأغوار التي تعاني من التهميش، ولا تحظى باهتمام يذكر.

mohammad.ashaibat @ alghad.jo

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018