الفريق في الصدارة وحيدا بعد تغلبه على نيبال بثلاثية نظيفة

منتخب الكرة تحت 22 سنة يحجز مقعده في النهائيات الآسيوية بجدارة

محمد عمّار

عمان – بالعلامة الكاملة (تسع نقاط وعشرة أهداف)، تأهل المنتخب الوطني تحت 22 سنة لكرة القدم للنهائيات الآسيوية، عقب تغلبه امس على المنتخب النيبالي (المضيف) بثلاثية بيضاء، حملت تواقيع مصعب اللحام (هدفين) ومحمود زعترة، وذلك في لقاء ختام مباريات الجولة الرابعة للمجموعة الرابعة من التصفيات الآسيوية، والتي جرت أمس في العاصمة النيبالية كاتماندو.
وكان منتخبا اليمن واوزبكستان، قد تعادلا بهدف لكل منهما، في اللقاء الذي سبق لقاء المنتخب مع نظيره النيبالي، ليبقى المنتخب الاوزبكي وصيفا برصيد 7 نقاط، واضحى المنتخب اليمني ثالثا برصيد 4 نقاط، وبات بحاجة للفوز على بنغلاديش في الجولة الاخيرة التي ستقام ظهر يوم غد الاحد، وانتظار دعم لوجستي من المنتخب الوطني، الذي يواجه اوزبكستان في الجولة الاخيرة، وفي حال فوز الأردن على اوزبكستان وفوز اليمن على بنغلاديش، فإن البطاقة الثانية ستكون حاضرة بينهما، وربما يتأهل الآخر كأفضل ثالث في المجموعات.
الأردن 3 نيبال 0
استوعب المنتخب الوطني تحت 22 الهجمات المتلاحقة للمنتخب النيبالي، الذي دخل اللقاء بأمل الفوز لتبقى امامه الابواب مفتوحة للتأهل، ولجأ إلى فرض الرقابة اللصيقة على أفراد نيبال الذين وضعوا مرمى الحارس مصطفى ابو مسامح تحت التهديد، ولاحت له عدة ركنيات، كان لها ابو مسامح ومن امامه زيد جابر وعامر علي بالمرصاد، لتمضي نصف الفترة الأولى بسلام على مرمى المنتخب الذي انتقل نحو المواقع الهجومية، وأهدر زعترة عرضية عدي زهران فيما ذهبت تسديدة النيبالي دينس ثابا فوق المرمى، وعاد دلدوم وراوغ أكثر من لاعب ومرر الكرة لزعترة الذي سددها بتهور فوق المرمى، وعاد زعترة وأطاح بعرضية زهران بمحاذاة القائم، ولم يحسن مصعب اللحام التعامل مع الكرة التي تجاوزت أكثر من لاعب، إلا انه سدد بجوار القائم، وعاد زعترة لمهمة صناعة الالعاب عندما راوغ أكثر من لاعب ومرر الكرة للحام الذي سددها فوق المرمى، والى ذات المصير ذهبت تسديدة بني عطية عبر عرضية دلدوم، وتلكأ سمير في التعامل مع كرة ابو عمارة لتمر الكرة الى احضان الحارس، لتشهد الدقيقة 40 الهدف الأول للمنتخب، عندما استقبل اللحام كرة عرضية من الميسرة ليقوم بحركة مراوغة، ويسدد كرة ارضية زاحفة في الشباك النيبالية، وقبل أن تنتهي احداث الحصة الأولى أهدر زعترة فرصة خرافية لتسجيل الهدف الثاني، ليسدد الكرة برأسه بجوار القائم.
تسرع واهدار وهدفين
تسرع نجوم المنتخب في اهدار سيل من الاهداف المحققة، بعد ان اطبق سيطرته على مجريات الشوط الثاني، فهذا دلدوم يرسل عرضية سددها زعترة ارتدت من باطن العارضة، واخرى من احمد سمير في إحضان الحارس، وثالثة من عامر علي في إحضان الحارس، فيما قام زهران بمراوغة كل من وجده امامه من لاعبي نيبال ومرر الكرة لبني عطية الذي سددها فوق المرمى بتهور، وعاد زعترة ليستقبل بينية اللحام الا انه سددها بين يدي الحارس.
وواصل المنتخب اداءه الفردي في بعض الاحيان وسط اهدار عجيب للفرص السهلة والسانحة للتسجيل، لتمر تسديدة سمير بجانب القائم، وزعترة من جديد الى ذات المصير، وعاد الحظ واخرج لسانه لسمير الذي سدد كرة قوية على نقطة الجزاء في احضان الحارس، واخرى من عامر فوق المرمى، وعاد دلدوم وراوغ المدافعين ومرر الكرة على طبق من ذهب لزعترة على نقطة الجزاء الذي لم يجد صعوبة في إيداعها الشباك الهدف الثاني في الدقيقة 75.
ولم يتأخر المنتخب كثيرا في اضافة الهدف الثالث عندما استقبل اللحام كرة على مشارف الجزاء استدار وسدد كرة ارضية زاحفة الهدف الثالث في الدقيقة 79، ليجري بعدها المدير الفني للمنتخب الكابتن اسلام ذيابات تبديلات هدفت للمحافظة على النتيجة، فدفع بعبدالله ابو زيتون وعدي خضر وعبدالله العطار عوضا عن احمد سمير ومحمود زعترة ومصعب اللحام، واطاح العطار بفرصتين للمنتخب كاد ان يوسع الفارق لتنتهي المباراة بفوز صريح وواضح للمنتخب وبثلاثية بيضاء.
الجوهري ينقل تحيات الأمير
نقل مستشار سمو رئيس اتحاد كرة القدم؛ الكابتن محمود الجوهري تحيات سمو الأمير علي الى افراد البعثة من خلال رئيس الوفد احمد قطيشات، بمناسبة الفوز الكبير والمستحق للمنتخب، وضمان التأهل للنهائيات الآسيوية، مؤكدا ان الكرة الأردنية بهذا المنتخب ستكون بخير، وستكون قادم الايام افضل لمسيرة المنتخب.
الفريقان
مثل المنتخب: مصطفى ابو مسامح، زيد جابر، عامر علي، عدي زهران، ابراهيم دلدوم، مصعب اللحام (عبدالله العطار)، محمد الداود، خليل بني عطية، منذر ابو عمارة، احمد سمير (عبدالله ابو زيتون)، محمود زعترة (عدي خضر).
مثل نيبال: اسابيندرا سيجال، ديباك بهسال، بيكاش،روهيت شاند، انيل اوجاه، جاجيت شيرسثا (عامر شيرسثا)، سيجال، روبيش كونغ سو (بربين كريكا)، شيفا شيرسثا، بحرات خواس،  دينس ثابا.

moh.ammar@alghad.jo

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018