أدوية الإقلاع عن التدخين بين الفوائد والخطر

عمان- رغم معرفة كثيرين لمخاطر التدخين، لاسيما أنه المسبب الرئيسي لسرطان الرئة، وعدد من السرطانات الأخرى؛ كسرطان الفم، أمراض القلب وتصلب الشرايين وتأثيره على ضعف الخصوبة لدى الرجال، إلا أن هذه الظاهرة شائعة بكثرة بين الناس عموما؛ ذكورا وإناثا، سواء تدخين السجائر أو الأرجيلة.
وتحتوي السيجارة على أكثر من 4000 مادة كيميائية، وما لا يقل منها عن 400 مادة سامة، وعندما يتم حرق السيجارة يتضاعف تركيز البقايا السامة.
ويمثل النيكوتين المكون الأساسي، الذي يعد المكون المسبب للإدمان، ما يجعل تدخين السجائر الشكل الأكثر شيوعا لإدمان النيكوتين. عندما لا يتم الحفاظ على مستوى كاف من النيكوتين؛ فالمدخن يعاني من أعراض انسحاب النيكوتين؛ بما في ذلك الرغبة الشديدة في التدخين، التهيج، الغضب، زيادة الشهية، زيادة الوزن، مشاكل التركيز، الكآبة أو تدني الحالة المزاجية، التعب، الإمساك، عدم الارتياح، الأرق، القلق. في حين تتراجع حدة هذه الأعراض مع مرور الوقت، فهذه الآثار السلبية لانخفاض النيكوتين تجعل من الصعب على كثير من الناس الإقلاع عن التدخين.
المواد الأكثر سمية الموجودة في السيجارة هي:
- القطران: وهي المادة المسرطنة.
- النيكوتين: يسبب الإدمان ويزيد من مستويات الكولسترول في الجسم.
- أول أكسيد الكربون: يقلل من الأكسجين ويسبب انسداد الشعب الهوائية المزمن.
وعلى المدخن أن يفكر باستمرار في الإقلاع عن التدخين لما له من فوائد عظيمة، وهو من أولى خطوات الإقلاع عن التدخين ومحاولة فعل ذلك باستمرار قبل التفكير في اللجوء الى الأدوية.
الأدوية التي تفيد في الإقلاع عن التدخين:
1 - النيكوتين: وهو يقلل من أعراض انسحاب النيكوتين من خلال توفير مستويات نيكوتين أقل من تلك المرتبطة بالتدخين. ويستخدم للمساعدة على الإقلاع عن التدخين، وينصح المريض بالتوقف عن التدخين بشكل كامل عند البدء باستخدام النيكوتين. وهو متوفر بأشكال مختلفة؛ مثل أقراص المص، العلكة، أو لصقات الجلد. لا يستخدم لدى غير المدخنين أو لدى المرضى الذين يعانون من مشاكل في القلب.
أهم الأعراض الجانبية التي قد يسببها النيكوتين: ارتفاع ضغط الدم، الخفقان، الأرق، الدوخة، الدوار، التهيج، الصداع، ضعف التركيز، الارتباك، تهيج وجفاف الفم.
نصائح عامة حول النيكوتين:
- بالنسبة لأقراص المص: توضع في الفم، وينتظر المريض حتى تذوب ببطء (20-30 دقيقة)، لا تمضغ ولا تبلع.
عدم الأكل والشرب مدة 15 دقيقة قبل تناولها أو أثناء وجودها في الفم.
عدم استخدام أكثر من قرص في الوقت الواحد أو قرص تلو الآخر لأن ذلك قد يسبب حرقان المعدة، الغثيان، أو تأثيرات جانبية أخرى.
التوقف عن استخدامها عند نهاية الأسبوع الثاني عشر.
- علكة النيكوتين: ينصح المريض بمضغ قطعة واحدة في الوقت الواحد بشكل متقطع لمدة 30 دقيقة، عدم الأكل والشرب مدة 15 دقيقة قبل تناولها أو أثناء وجودها في الفم. ولتحسين فرص الإقلاع عن التدخين، يستخدم ما لا يقل عن 9 قطع/ يوم في أول ستة أسابيع. ويمكن استخدام القطعة الثانية من العلكة في الساعة نفسها لمن لديهم رغبة شديدة في التدخين، ولكن ليس بشكل متتابع.
- لصقات الجلد: تستخدم فورا حال إزالتها من عبوتها، توضع اللصقة مرة واحدة يوميا، في مكان نظيف وجاف على الجزء العلوي من الجسم أو الذراع العلوية الخارجية. بعد أن توضع اللصقة لمدة 24 ساعة، تزال وتوضع واحدة أخرى في مكان آخر من الجلد. ولا يستخدم المكان نفسه حتى يمضي أسبوع على الأقل على استخدامه السابق. بعد وضع اللصقة، تغسل اليدان جيدا بالماء ويجب عدم لمسهما للعينين. بعد إزالة اللصقة عن الجلد، يجب التخلص منها بشكل آمن وبعيدا عن متناول الأطفال.
2 - الفارينيكلين: والمعروف تجاريا باسم شامبيكس؛ يرتبط بنسبة عالية وانتقائية بمستقبلات أستيل كولين النيكوتينية العصبية، وهي المستقبلات نفسها التي يرتبط بها النيكوتين، ويسبب تأثيرا مماثلا له، ويمنع النيكوتين من الارتباط بالمستقبلات، ومن ثم يستخدم للمساعدة على وقف التدخين.
أهم الأعراض الجانبية التي قد يسببها الفارينيكلين: الصداع، الأرق، أحلام غير طبيعية، التعب، قلة الشهية/ فقدان الشهية، الغثيان، انتفاخ البطن، الإمساك، ألم في البطن.
ويُحذَّر من استخدام هذا الدواء، فهو قد يسبب الأحداث العصبية النفسية الخطيرة؛ مثل الاكتئاب، تغير السلوك، الهيجان، التفكير في الانتحار، فقد تم تسجيل هذه الأعراض لدى بعض المرضى الذين يتناولون الفارينيكلين. لذلك تجب مراقبة جميع المرضى الذين يعالجون بالفارينيكلين للأعراض العصبية والنفسية؛ بما في ذلك التغيرات في السلوك، والعداء، والإثارة، والمزاج المكتئب، والانتحار.
ننصح المرضى ومقدمي الرعاية للمريض بوقف العلاج إذا ظهرت أي من الأعراض السابقة.
يستخدم هذا الدواء إذا كانت الفائدة من استخدامه تفوق خطر أعراضه الجانبية.
نصائح عامة حول الفارينيكلين:
يؤخذ بعد الأكل مع كوب كامل من الماء. ينصح المريض بتحديد موعد للإقلاع عن التدخين والشروع في علاج الفارينيكلين مدة أسبوع قبل التاريخ المحدد. قد تخفف الجرعة عند الذين لا يستطيعون تحمل الأعراض الجانبية.
مدة العلاج 12 أسبوعا، وبالنسبة للمرضى الذين توقفوا عن التدخين بنجاح بعد 12 أسبوعا من العلاج، فقد يحتاجون إلى 12 أسبوعا إضافية من العلاج قد تزيد من احتمال الامتناع عن التدخين على المدى الطويل.
3 - البوبروبيون: بعض أنواعه تستخدم في وقف التدخين "Zyban only"، وهو من الأدوية المضادة للاكتئاب، الآلية المحددة التي يقوم بها البوبروبيون بوقف التدخين أو علاج الاكتئاب غير محددة.
يتم البدء بالعلاج، بينما ما يزال الشخص مدخنا. وينبغي تعيين الموعد المستهدف للإقلاع عن التدخين في غضون أسبوعين من بدء العلاج، ومواصلة العلاج من 7 إلى 12 أسبوعا.
يمكن الجمع بين البوبروبيون عن طريق الفم مع النيكوتين عبر الجلد للإقلاع عن التدخين.
أهم الأعراض الجانبية التي قد يسببها البوبروبيون: صداع، دوار، تسارع في ضربات القلب، أرق، فقدان الوزن.
تحذير من استخدام هذا الدواء، وهو أنه قد يسبب الأحداث العصبية النفسية الخطيرة؛ مثل الاكتئاب، تغير السلوك، الهيجان، التفكير في الانتحار، فقد تم تسجيل هذه الأعراض لدى بعض المرضى الذين يتناولون الفارينيكلين. لذلك تجب مراقبة جميع المرضى الذين يعالجون بالفارينيكلين للأعراض العصبية والنفسية؛ بما في ذلك التغيرات في السلوك والعداء، والإثارة، والمزاج المكتئب، والانتحار.
ننصح المرضى ومقدمي الرعاية للمريض بوقف العلاج إذا ظهرت أي من الأعراض السابقة.
يستخدم هذا الدواء إذا كانت الفائدة من استخدامه يفوق خطر أعراضه الجانبية.
ودائما تجب استشارة الطبيب قبل تناول أي من هذه الأدوية وإخباره بجميع الأدوية الأخرى التي تتناولها لمنع حدوث التفاعلات الدوائية والتأثير الجانبي غير المرغوب به والالتزام بالجرعات التي يوصفها لك الطبيب.
الإرادة والتصميم هما الحافز الأكبر في محاولة الإقلاع عن التدخين، والإقلاع عن التدخين هو واحد من أفضل الأشياء التي قد يقوم بها الفرد. ولا ننسى دور الأسرة والمجتمع المحيط بتشجيع ومساندة الشخص على محاولة الإقلاع عن التدخين. ودائما محاولة إشغال النفس بالعمل وممارسة الرياضة.
نصائح لتفعلها يوم التوقف عن التدخين:
1 -  التخلص من كل ما تملكه من سجائر. وأبعد مطافئ السجائر الخاصة بك عنك.
2 - تغيير روتينك في الصباح. عندما تأكل وجبة الإفطار، لا تجلس في المكان نفسه على طاولة المطبخ. وحاول البقاء مشغولاً؛ مثلا مارس الرياضة، شاهد التلفاز أو قم بزيارة الأصدقاء أو غير ذلك.
3 - عندما تريد الرغبة في التدخين، افعل شيئا آخر بدلا من ذلك.
4 - حاول وضع أشياء أخرى في فمك؛ مثل العلكة والحلوى الصلبة، أو المسواك.
5 - كافئ نفسك في نهاية اليوم الذي لا تدخن فيه بعمل نشاطات مفضلة لديك.
6 – قم بتجميع المال الذي كنت تصرفه على السجائر في مكان مخصص.
7 - دع الآخرين يعرفون أنك أقلعت عن التدخين. سوف تجد الدعم منهم.


الدكتورة الصيدلانية:
 إيناس القدومي / مسؤولة المحتوى في موقع الطبي
www.altibbi.com

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018