رسائل فنية من شباب فلسطينيين حول حراك سبتمبر للاعتراف بالدولة المستقلة

رام الله - وقّع شبان وشابات فلسطينيون على لوحات فنية ونصوص إبداعية رُسمت وخُطت بأيديهم عبّروا فيها عن الحلم والقلق تجاه قيام دولتهم، (حراك سبتمبر) موجهة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون خلال الورشة الإبداعية التي نظمتها وزارتا الإعلام والثقافة في الحكومة الفلسطينية.
وقال منسق وزارة الإعلام في طوباس عبدالباسط خلف للصحافيين إن التعبير عن سبتمبر بنصوص بعيدة عن لغة الخطاب السياسي المباشر والتصريحات والبيانات والمواقف الرسمية تهدف لمنح فرصة للشباب وأصحاب الإبداع والرسم والنحت لتشكيل ملامح حلم طال انتظار ميلاده بأدوات ولغة ومضامين تخرج عن السرب وتؤكد للعالم توق شعبنا للحرية.
وجسدت الفنانة تغريد فقهاء مساعي القيادة الفلسطينية الهادفة لنزع الاعتراف بالدولة المستقلة بلوحة أطلقت عليها اسم "توقعات" حيث اعتبرت في لوحتها أن مساحات الأمل للشعب تطغى على الألم فيما اختزلت سبتمبر بتساقط أوراق المعاناة استعدادا لانطلاق براعم الأمل.
أما شروق عبد الرازق التي تدرس الأدب الأنكليزي وتهوى الرسم فمنحت لوحتها اسم "اختراقات" شخوص إحدى روايات الفيلسوف الفرنسي البير كامو وقلدت صاحب وجه إيرلندي استعار بجسد إغريقي ليتحدى حصار بلاده ويفتش عن حريتها الضائعة.
وقالت لوكالة الأنباء الكويتية إن اللوحة تعج بالصراخ ليس للإزعاج للتأكيد على الحق المسلوب والرغبة في ولادة حلم مستقل في سبتمبر.-(وكالات)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018